سياسية
2009/09/26 (02:03 صباحا)   -   عدد القراءات: 1806   -  
السامرائي : ديمقراطيتنا ما زالت ناشئة ولابد من تعزيزها (ارشيف)




و قد وصل الوفد الى العاصمة الفرنسية باريس صباح يوم الاثنين في زيارة رسمية استغرقت عدة ايام ، حيث كان في استقباله في مطار ديغول  كاميرا مان عضوة مجلس الشيوخ الفرنسي ونائبة رئيس جمعية الصداقة العراقية الفرنسية ، وتأتي الزيارة تلبية لدعوة رسمية تقدمت بها الجمعية الوطنية الفرنسية لرئيس البرلمان السامرائي من اجل تعزيز العلاقات الثنائية والتعاون بين برلماني البلدين.
وأكد السامرائي في تصريح صحفي عقب اللقاء أن النقاط الاساسية التي حرصنا على ان نؤكد عليها هي أن الديمقراطية في العراق لازالت ناشئة ولابد من تعزيزها وبناء المؤسسات الديمقراطية القوية ، مضيفا ان اي نمو او علاقة تتحقق مع عدم ترسيخ الديمقراطية سوف يجعل هذا النمو عرضة للضياع ما لم يستند إلى قاعدة ديمقراطية قوية،من جانبه أبدى الجانب الفرنسي حماسة واضحة لاعداد برنامج لدعم مجلس النواب العراقي, واعدين بايصال هذا البرنامج والعمل على تحقيقه.وزار الوفد النيابي مقر مجلس الشيوخ الفرنسي في قصر لوكسمبورغ في باريس ، كما اجرى الوفد سلسلة لقاءات بدأها برئيس لجنة الدفاع المدني والقوات المسلحة في الجمعية الوطنية الفرنسية غي تيسيير ، حيث تم خلال اللقاء بحث آليات عمل اللجنة وممارسة الدور الرقابي على أداء القوات الأمنية وعلى ملف حقوق الإنسان.كما تم تبادل الخبرات ووجهات النظر حول عدد من المواضيع المتعلقة بعمل اللجان وتفعيل دورها التشريعي والرقابي، ودور البرلمان الرقابي في ضمان الإلتزام بمعايير حقوق الإنسان.
وفي لقاء منفصل تم عقد إجتماع مع  جان فرانسوا بونسيه والسيدة مونيك بن غيغا عضوي لجنة الشؤون الخارجية في مجلس الشيوخ الفرنسي إضافة إلى برنار كازو رئيس لجنة الصداقة العراقية - الفرنسية.
واشارت عضوة لجنة مؤسسات المجتمع المدني من التحالف الكردستاني اسمر حسين احمد ان هذه الزيارة تأتي  لتوطيد العلاقة بين البرلمان العراقي مع مجلس الشيوخ وكيفية عمل مؤسسات المجتمع المدني الفرنسي والاطلاع على اجواء عمل منظمات حكومية وغير حكومية في فرنسا .
وبينت ان رئيس لجنة العلاقات الخارجية في مجلس الشيوخ وعدنا بتوطيد العلاقة والتباحث مشيرة الى ان العراق  اصبح اكثر امناً واستقراراً من ذي قبل مما يشجع على العمل فيه وتم الاطلاع على كيفية تطبيق الفدرالية في فرنسا.
هذا وقد ضم الوفد عددا من النواب من بينهم رئيس لجنة الاقاليم هاشم الطائي وعضو اللجنة المالية سيروان الزهاوي وعضو لجنة العلاقات الخارجية جابر حبيب جابر اضافة الى عدد من اعضاء مجلس النواب.

اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق:
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة المدى للاعلام والثقافة والفنون