سياسية
2009/09/29 (00:07 صباحا)   -   عدد القراءات: 2079   -  
بعد الموافقة على العرض الإيراني (ارشيف)




مضيفا: انه تم الوصول إلى حلين لمعالجة مشاكل المياه في البصرة: الأول في زيادة نسبة المياه الواصلة للبصرة من منطقة البدعة في الناصرية وتمت الزيادة بالفعل من  3،5 إلى 8،5 متر مكعب في الثانية والحل الثاني هو بإزالة تجاوزات المزارع على المياه للتقليل من مشكلة شحة المياه».
 هذا وقد وصل وفد من مستشاري رئاسة الوزراء للأمور الزراعية و الموارد المائية الى البصرة لغرض إيجاد الحلول الملائمة والسريعة لحل مشكلة ملوحة المياه، حيث عقدوا اجتماعا في موسعا لهذا الغرض حضره عدد من المستشارين و ممثلي الحكومة المحلية في البصرة.
من جانب اخر أكد النائب الأول لمحافظ البصرة، نزار ربيع الجابري، أنه تم الإتفاق بين مجلس المحافظة والجانب الإيراني، على تزويد قضاء الفاو بالماء العذب بواسطة البواخر، وبشكل سريع، بعد إجراء جملة من الاجتماعات والمناقشات بين الجانبين.
وقال الجابري بحسب المركز الوطني للإعلام: إن المحافظة قررت تشكيل لجنة برئاسة عضو مجلس المحافظة، وليد عباس حمزة، وعضوية كل من قائمقام قضاء الفاو وليد محمد الشريفي، ومستشار المحافظ حامد عبود معتوق عن هيئة المستشارين في المحافظة، ومهندسين في مديرية ماء البصرة،  لتكليفها بمهمة متابعة ودراسة العرض المقدم من الحكومة الإيرانية، حول تزويد القضاء بالماء العذب.
وأشار إلى أنه تم الإتفاق على تزويد قضاء الفاو بحوضيات للمياه لحل مشكلة النقص الحاصل لأهالي القضاء، لافتاً في الوقت نفسه الى وضع حلول بعيدة المدى لمعالجة المياه المالحة في المدينة ، منوها الى وجود دراسات لمد إنبوب من شط العرب، فضلاً عن وجود مشاريع لإنشاء محطات تحلية ماء ro  كبيرة الحجم في القضاء الذي يمر بظروف صعبة للغاية.

اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق:
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة المدى للاعلام والثقافة والفنون