سياسية
2009/09/30 (20:36 مساء)   -   عدد القراءات: 1190   -  
التركمان يشكلون كتلة لخوض الانتخابات داخل الائتلاف الوطني (ارشيف)




واضاف ان التركمان يعقدون ، منذ اكثر من شهرين ، اجتماعات مكثفة ولقاءات مستمرة مع الحركات والاحزاب والشخصيات المهمة في الوسط التركماني . وقد انضم للكتلة ثمانية كيانات وعشرات الشخصيات المستقلة من جميع الاطياف والتوجهات .
في غضون ذلك اعلنت كتلة الكرد الفيليين في العراق انضمامها الى ائتلاف دولة القانون الذي يتزعمه رئيس الوزراء نوري المالكي.
وقال الامين العام للكتلة ثائر الفيلي في مؤتمر صحفي امس الاربعاء  ان الكتلة تتألف من 30 عشيرة كردية فيلية متوزعة في جميع انحاء العراق . واضاف  ان اختيارنا لائتلاف دولة القانون جاء بسبب رغبتنا ببناء دولة يسودها القانون ودولة بناء واعمار.
واشار الى ان الكرد الفيليين هم  اكثر من ظلموا واضطهدوا من النظام السابق ، فضلا عن كونها اكثر كتلة تعرضت للتهميش .

اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق:
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة المدى للاعلام والثقافة والفنون