سياسية
2009/09/30 (20:37 مساء)   -   عدد القراءات: 1974   -  
حركات سياسية تعلن البصرة محافظة منكوبة (ارشيف)




وبحسب القيادي في حركة سيد الشهداء الإسلامية جاسم محمد فإن الأحزاب والحركات السياسية التي يتكون منها المجلس السياسي في المحافظة قامت بالتعاون مع عدد من الخبراء بإعداد دراسة تناولت واقع أزمة المياه في البصرة وتضمنت اقتراح عدد من المشاريع «.«ومن بين المشاريع المقترحة إقامة محطات لتحلية المياه على ضفتي شط العرب فضلاً عن إغلاق شط العرب من الجهة الواقعة شمال ميناء أبو فلوس .يذكر أن المجلس السياسي في البصرة يضم غالبية الأحزاب والحركات السياسية في المحافظة واعلن عن تأسيسه عام 2006 باسم مجلس إسناد القانون وبعد تحسن الوضع الأمني في العام الماضي تم تغيير اسمه إلى ما هو عليه الآن. ومن أبرز الجهات السياسية المشاركة في المؤتمر الحزب الإسلامي ومكتب الشهيد الصدر والحزب الشيوعي ومنظمة بدر وحزب الفضيلة وحركة سيد الشهداء وكتلة الانتفاضة الشعبانية وحركة الوفاق الوطني والحزب الديموقراطي العراقي ومنظمة العمل الإسلامي وتجمع الوحدة الوطنية».

اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق:
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة المدى للاعلام والثقافة والفنون