سينما
2009/10/06 (15:36 مساء)   -   عدد القراءات: 1115   -  
ثانوية المعرفة للبنين تواجه الشتاء عارية (ارشيف)




اما التدفئة فهي معدومة، لذلك يعتقد معظم الآباء ان ابناءهم سيزورون الطبيب دوريا في هذا الشتاء.وثانوية المعرفة تضم حوالي ثلاثمئة طالب، يأتون اليها من القرى الواقعة على شاطئ الفرات. والأهالي يطالبون الجهات المسؤولة في محافظة الأنبار ومديرية التربية فيها بترميم هذه الثانوية على الأقل فالشتاء بدأ يطرق ابوابها، والمطر سرعان ما يتسرب الى الصفوف لكي يحول ساعات الدراسة الى جحيم.

اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق:
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة المدى للاعلام والثقافة والفنون