شباب وجامعات
2013/01/19 (20:00 مساء)   -   عدد القراءات: 18553   -   العدد(2704)
شباب "فيسبوك "




حملة لاطلاق سراح مظهر محمد صالح
بغداد/ المدى

تناول الشباب وبشكل كثيف صوراً لنائب البنك المركزي مظهر محمد صالح الذي تم اعتقاله قبل أكثر من شهر على خلفية اتهامات بتهريب وغسيل أموال في البنك المركزي واتهم فيها محافظ البنك سنان الشبيبي وصدور مذكرة اعتقال بحقه، فيما يقول ناشطون على "فيسبوك " إن صالح والشبيبي من الشخصيات النزيهة والحكومة تحاول السيطرة على الهيئات المستقلة ومن ضمنها البنك المركزي.
ويقول سليم عزاوي ضمن حملة كبيرة على "فيسبوك" باسم أطلقوا سراح مظهر محمد صالح: إن الأخير عقلية اقتصادية كبيرة ولا يكون تكريم هذه الشخصيات بالاعتقال.
من جانب آخر، حظيت قضية عودة التظاهرات إلى ساحة التحرير خلال شهر شباط القادم وبالتحديد في يوم 14 شباط وهو يصادف يوم عيد الحب تأييدا من بعض الشباب، فيما رفض آخرون الدعوات التي قدمها الشباب في العودة إلى التحرير.
ويقول عادل على "فيسبوك" : يجب أن تعود التظاهرات من جديد إلى ساحة التحرير وتعود مطالب إنهاء الطائفية وتوفير الخدمات وتعيين الخريجين.
بالمقابل يعترض محمد البغدادي على طريقة التظاهرات والمطالب، ويؤكد يجب أن تكون الوسائل مختلفة لان الحكومة استطاعت أن تفشّل التظاهرات ولم يتحقق للعراقيين أي شيء.



اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق:
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة المدى للاعلام والثقافة والفنون