المزيد...
اقتصاد
2012/10/09 (18:33 مساء)   -   عدد القراءات: 1315   -   العدد(2617)
الديوانية تطالب بتخصيص إنتاجها من الرز لدعم البطاقة التموينية




 الديوانية/ وكالات
طالبت محافظة الديوانية وزارة التجارة بتخصيص إنتاجها من محصول الرز للموسم الحالي لدعم مفردات البطاقة التموينية لسكانها حصراً، فيما أكدت إكمال استعداداتها للمباشرة بحصاد المحصول مطلع الشهر المقبل.وقال مستشار محافظ الديوانية الزراعي علي مانع لـ"السومرية نيوز"، إن "المحافظة وزعت خلال العام الماضي محصول الرز العنبر بين المواطنين ضمن مفردات البطاقة التموينية لمدة خمسة أشهر بالاعتماد على الإنتاج  المحلي"، مطالباً وزارة التجارة بأن "تخصص إنتاج المحافظة من الرز للموسم الحالي لدعم مفردات البطاقة التموينية لسكنتها وعدم تسويقه إلى محافظات أخرى".
وتوقع مانع أن "يكون إنتاج الموسم الحالي أعلى من معدلات المواسم الماضية"، عازياً ذلك إلى "التوسع في الزراعة فضلاً عن استخدام الفلاحين والمزارعين بذوراً ومبيدات من الأنواع الجيدة لزيادة الغلة المنتجة بعد أن وجدوا سهولة في إجراءات التسويق واستلام أثمان محاصيلهم خلال الموسم الماضي".
ولفت مانع إلى أنه "تم وضع خطة لتنظيم عملية الحصاد التي ستنطلق مطلع تشرين الأول المقبل والتسويق والتي تتضمن افتتاح مراكز استلام جديدة لاستيعاب المحاصيل المسوقة"، داعياً وزارة التجارة إلى "استلام المحصول المزروع خارج حدود الإرواء والذي تقدر مساحته بأكثر من 30 ألف دونم".
وتعد محافظة الديوانية من المحافظات القليلة المشهورة بزراعة أنواع جيدة من الرز كالعنبر، لكن شح المياه أدى إلى انحسار المساحات المخصصة لهذا المحصول الاستراتيجي الذي يحتاج لوفرة من المياه طوال مدة زراعته، وفاقم عدد العاطلين من المزارعين ورفع نسبة الملوحة في الأراضي نتيجة تركها من دون زراعة لمواسم متتالية.
يذكر أن المساحة المزروعة بمحصول الرز في المحافظة للموسم الحالي تبلغ 100 ألف ضمن حدود الإرواء التي حددتها وزارة الموارد المائية فيما تمت زراعة أكثر من 30 ألف دونم خارج حدود الإرواء، في حين تبلغ المساحة الصالحة لزراعة المحصول في المحافظة 180 ألف دونم بحسب مختصين



اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق:
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة المدى للاعلام والثقافة والفنون