صحة وعافية
2013/11/20 (21:01 مساء)   -   عدد القراءات: 1528   -   العدد(2942)
(غذاء ودواء)




قشور الرمان تحارب الجراثيم

أجريت دراسة علمية حديثة فى جامعة كينغستون البريطانية، حول قشور الرمان تحارب الالتهابات الموضعية التى يسببها نوع من البكتيريا المقاومة لبعض المضادات الحيوية، ويساهم فى إيجاد علاجات جديدة لنوع من الالتهابات.
كما أفاد الباحثون أن دور قشور الثمار فى مكافحة الالتهابات الموضعية، التى تنجم عن بكتيريا المقاومة لمضادات الميثيسلين المعروفة اختصارا باسم (MRSA). أشار أستاذ ديكلان نوتون فى العلوم الجزيئية البيولوجية فى جامعة كينغستون، إلى أن أحد السبل لحل مشكلة تزايد المقاومة للعقاقير فى المنتجات الطبيعية منها الرومان و الليمون و البرتقال وغيرها. كما أضاف أن هناك قدرا كبيرا من الأدوية تأتى من خلاصة النباتات، ولكن النهج العادى التى تتخذ فى صناعة الأدوية هى محاولة للعثور على مادة نشطة مثل الميثيسلين والبنسلين والأموكسيسيلين وغيرها.وبحسب بعض المصادر، سببت الجراثيم التهابات بشكل متكرر بين المرضى من نزلاء المستشفيات ورواد المرافق الصحية كأقسام غسل الكلى وأقسام رعاية المسنين.
كما وجد ناتون فى سلسلة من الاختبارات استمرت ثلاث سنوات، أن الجمع بين ثلاثة مكونات قشرة الرمان.وفيتامين "ج" بالإضافة إلى الأملاح المعدنية له تأثير قوى على مقاومة الجراثيم للأدوية من النمو.وحث انتونى كوتس استاذ فى علم الأحياء الدقيقة الطبية فى مستشفى سانت جورج فى لندن على توخى من فكرة استخدام مواد ذات صلة بالغذاء غير اعتيادية، والتى تعنى أن الجسم سيتمكن من التكيف معها بسهولة أكبر، أى أن المرضى سيكونون أقل عرضة للمعاناة من عوارض جانبية رئيسية.
وطبقاً لنتائج الدراسة التى نشرتها الدورية البريطانية للعلوم الحيوية الطبية، فقد نجحت التركيبة الموضعية المحضرة من قشور الرمان وأملاح المعادن فى محاربة الالتهابات الموضعية التى سببتها البكتيريا المقاومة للميثيسلين والتى عُزلت من مرضى نزلاء فى المستشفيات.
فيما أظهرت الدراسة أن إضافة فيتامين "ج" إلى التركيبة السابقة جعل منها علاجاً فعالاً فى محاربة أنواع البكتيريا الأخرى المقاومة للمضادات الحيوية.
وفى تعليق له على نتائج الدراسة أشار البروفيسور ديكلان نوتون الاختصاصى فى جامعة كينغستون ورئيس فريق الدراسة إلى أن "فكرة استخدام مواد ذات صلة بالغذاء غير اعتيادية، وقد تعنى أن الجسم سيتمكن من التكيف معها بسهولة أكبر، أى أن المرضى سيكونون أقل عرضة للمعاناة من عوارض جانبية رئيسية".

عن/ CNN
6 أطعمة لمحاربة التهابات وآلام المفاصل

مركز "مايو كلينيك" الطبى للحد من التهابات وآلام المفاصل، يوصي بضرورة فقدان الوزن والتخلص من الكيلوات الزائدة لتقليل الحمل والضغط الواقع على المفاصل، وهو ما سيسهل عملية الحركة ويحد من الآلام والإصابات المستقبلية للمفاصل، بالإضافة إلى ممارسة التمارين والأنشطة الرياضية بانتظام حيث يساهم ذلك فى تعزيز مرونة المفاصل، وإتاحة المزيد من حرية الحركة لها.ونقدم لكم اليوم بعض الأطعمة الفعالة والتى تساهم فى محاربة مرض التهابات المفاصل، والتى نشرت مؤخراً على موقع "health line":
1. الأطعمة الغنية بالأوميجا-3 مثل أسماك التونة والسردين والسالمون والماكريل، وكذلك الزيت الحار والمكسرات.
2. البروكلى: حيث يحمى من الإصابة بالتهابات المفاصل حسب إحدى الدراسات التى أجراها الباحثون بمركز مايو كلينيك، والأمر نفسه بالنسبة للكرنب والقرنبيط.
3. فيتامين "د": وكشفت النتائج التى شملت 29000 امرأة أن تناول الأطعمة الغنية به تساهم فى الحد من فرص الإصابة بالتهاب المفاصل الروماتويدى، ومن أبرز هذه الأطعمة: الألبان ومنتجاتها، والأسماك الغنية بالزيت مثل أسماك التونة والسردين والسالمون والماكريل.
4. زيت الزيتون: يحد من آلام المفاصل وتصلبها لأنه تميز بخواصه المضادة للالتهابات والمضادة للأكسدة.
5. الزنجبيل: وكشفت العديد من التجارب الإكلينيكية دوره فى محاربة الالتهابات بفضل خواصه المحفزة لذلك، وخواصه المضادة للأكسدة، ولكنه قد يتداخل مع الأدوية التى تقلل من لزوجة الدم وتعمل على سيولتها، ولذا يجب استشارة الطبيب.
6. فيتامين "ج": ومن أبرز الأطعمة الغنية به، البرتقال والليمون والمانجو والفلفل والفراولة والجوافة.

زيت السمك هو إكسير الحياة

أجريت دراسة علمية حديثة فى جامعة ساوثهامبتون بإنجلترا وجامعة كاليفورنيا وسان فرانسيسكو بأمريكا، أثبتت أن زيت السمك هو مفتاح لحياة أطول وأكثر صحة، و له أثر مباشر على إطالة عمر خلايا جسم الإنسان ومقاومة الشيخوخة المبكرة.
وأكد خبير التغذية الدكتور كارى روستون متحدثاً نيابة عن ملاحق الصحة العامة للاستعلامات على أن الحمض الدهنى "أوميجا – 3" الموجود بزيت السمك يعزز من قدرات الجين المسئول عن تحديد دورة حياة الخلايا، مضيفاً أن فوائد زيت السمك تكمن فى أنه "أكسير الشباب"، حيث اثبتت قدرته على مقاومة تأثيرات التقدم فى العمر. ونشرت نتائج الدراسة فى دورية العناية المركزة مشيرة إلى أن تناول المكملات الغذائية التى تحوى خلاصة زيت السمك يقى من مخاطر الاصابة بأمراض القلب ويعزز من الإصابة بالأزمات القلبية، كما يساهم فى مقاومة التغيرات فى العين المتعلقة بالتقدم فى العمر التى تؤدى إلى الإصابة بالعمى، ويقلل من مخاطر تراجع القدرات الذهنية مع تقدم العمر.

صحة قلوب الشباب في كل أنحاء العالم تتراجع

تراجعت قدرة قلوب الشباب والأطفال والأوعية الدموية لديهم في كل أنحاء العالم بنسبة 15 في المئة منذ عام 1975، وفق دراسة أعلن عن نتائجها اليوم في اجتماع الجمعية الأميركية للقلب في دالاس.
وأظهرت الدراسة أن السبب يتمثل في زيادة معدلات البدانة والميل إلى أنماط الحياة التي لا تعتمد على أنشطة بدنية.
وأبرزت الدراسة أنه على سبيل المثال، فإن الأطفال حالياً يقطعون مسافة 1,6 كيلو متر في زمن يزيد بدقيقة ونصف الدقيقة عن نظرائهم منذ 30 عاماً.
وأشار البحث إلى أن هذا يعني أن هؤلاء الأطفال قد تكون صحتهم أسوأ حينما يتقدم بهم العمر ويدخلون في مرحلة البلوغ. وأوضح صاحب الدراسة الأستاذ في كلية ساوث أستراليا لعلوم الصحة غرانت توكينسون، أن هناك أساليب عدة  تسمح بالوقاية وتحسين الحالة الجسمانية وصحة الجسم مثل تمارين رفع الأوزان والتنس ولعب الجمباز والعدو.
عن أ. بي



اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق:
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة المدى للاعلام والثقافة والفنون