كردستان
2015/11/08 (00:01 مساء)   -   عدد القراءات: 7646   -   العدد(3496)
بارزاني والنجيفي يبحثان تحرير نينوى وملفّ النازحين
بارزاني والنجيفي يبحثان تحرير نينوى وملفّ النازحين


بغداد / المدى برس

شدد رئيس إقليم كردستان مسعود بارزاني ورئيس ائتلاف متحدون اسامة النجيفي، امس السبت، على ضرورة الالتزام بالدستور واعتماد الاتفاقات السياسية لمعالجة الاوضاع الراهنة.

وفيما بحثا التحضيرات والاستعدادات العسكرية لمعركة تحرير نينوى، أكدا ان قضية النازحين تشكل "ازمة انسانية" ولا يمكن تجاوز تأثيرها "العميق" إلا بتحرير مدنهم. وقال ائتلاف متحدون، في بيان، تلقت (المدى برس)، نسخة منه، إن "رئيس الائتلاف أسامة عبد العزيز النجيفي، التقى رئيس إقليم كردستان، السبت"، مبيناً أن "الاجتماع الذي عقد بين الطرفين، شهد استعراض التحضيرات والاستعدادات لمعركة تحرير نينوى، فضلاً عن بحث موضوع التعاون بين الحشد الوطني وقوات البيشمركة تمهيدا للمعركة الفاصلة ضد الإرهاب التي تحتل الأولوية في اهتمامات الطرفين".
وأضاف البيان إن "الطرفين بحثا أوضاع النازحين والمهجرين والسبل المعتمدة لتخفيف معاناتهم"، مؤكدين أن "موضوع النازحين يبقى أزمة إنسانية عميقة التأثير وهي لن تنتهي إلا بتحرير مدنهم وأراضيهم وعودتهم إليها".
وأبدى رئيس اقليم كردستان ورئيس ائتلاف متحدون للاصلاح، بحسب البيان، "قلقهما من الوضع السياسي في العراق" مشددين على "ضرورة التمسك بالدستور والاتفاق السياسي والثوابت القانونية في معالجة الوضع". وأكد النجيفي "أهمية الاستقرار، وتأجيل الأمور المختلف عليها لحين الانتهاء من المعركة ضد الإرهاب، فالاولوية ينبغي أن تكون لمقاتلة داعش وتحرير مدنه وأراضيه".
على مستوى التطورات الاقليمية، استعرض اللقاء بين الطرفين "نتائج الانتخابات التركية وانعكاساتها الايجابية على تركيا والمنطقة بشكل عام"، مبدين "ترحيبهما بهذه النتائج". في السياق ذاته، لفت البيان، الى إن "النجيفي أكد دعمه بارزاني"، مشيداً بـ"دوره المهم في العملية السياسية في العراق والمنطقة".



اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق:
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة المدى للاعلام والثقافة والفنون