كردستان
2015/11/25 (00:01 مساء)   -   عدد القراءات: 14368   -   العدد(3511)
أكثر من 300 مليار دينار ديون كهرباء كردستان بذمة المواطنين والمؤسسات الحكومية


أربيل/ المدى برس

أعلنت وزارة الكهرباء في اقليم كردستان، أمس الثلاثاء أن مديونية المواطنين، والمؤسسات الحكومية خلال العام الحالي تبلغ اكثر من 300 مليار دينار، فيما أكدت أن هذه المبلغ تأتي كرسوماتِ دفعٍ عن فواتير الكهرباء الوطنية.

وقال المتحدث باسم وزارة الكهرباء في اقليم كردستان ياسين حسين، في حديث لـ (المدى برس) إن "المواطنين ودوائر ومؤسسات الدولة الحكومية، في اقليم كردستان مدينون لوزارة الكهرباء بمبلغ 340 مليار دينار، وذلك عن رسومات دفع فواتير الكهرباء من بداية السنة الحالية حتى نهاية شهر آب 2015 ".
وأضاف حسين أن "الرسومات المستحقة على المواطنين تبلغ 168 مليار دينار والدوائر والمؤسسات الحكومية مدينة بمبلغ 174 مليار دينار". وكان وزير الكهرباء في اقليم كردستان صلاح الدين بابكر، أعلن في وقت سابق خلال افتتاحه مشروعين للمحطتين الكهربائيتين في قولريس وتافكة التابعتين الى محافظة السليمانية، أن الاقليم بحاجة الى 3 مليارات دولار سنوياً لتوفير الطاقة الكهربائية لجميع محافظات الاقليم. يذكر أن المبالغ المستحقة على المواطنين ودوائر الدولة الحكومية في الاقليم لم يتم تسديدها لغاية الآن نتيجة الظروف الاقتصادية الصعبة التي يعيشها الاقليم في ظل الأزمة المالية الخانقة.



اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق:
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة المدى للاعلام والثقافة والفنون