كردستان
2016/01/24 (00:01 مساء)   -   عدد القراءات: 10688   -   العدد(3555)
الديمقراطي الكردستاني: مقتل 400 مسلح في مواجهات مع البيشمركة قرب الموصل


 نينوى / المدى برس

أعلن الحزب الديمقراطي الكردستاني في محافظة نينوى، أمس السبت، مقتل 400 عنصر من تنظيم داعش في اطراف مدينة الموصل (405 كم شمال بغداد)، خلال الايام الماضية. وفيما لفت الى أن التنظيم يعاني من "انهيار كبير وغير قادر على مسك الارض في المدينة". وقال سعيد مموزيني، مسؤول الاعلام في الحزب الديمقراطي الكردستاني بمدينة الموصل في حديث الى (المدى برس)، إن "عصابات داعش الارهابية تقوم بين فترة واخرى بهجمات على محاور القتال في أطراف الموصل ضد قوات البيشمركة الكردية إلا انها غير قادرة على مسك الارض"، مبيناً أن "400 عنصر من تنظيم داعش قتلوا خلال الايام الماضية".
وأضاف مموزيني أن "قوات البيشمركة اصبحت أكثر قوة وقدرة على مواجهة تنظيم داعش"، لافتاً الى أن "البيشمركة لديها كافة الاسلحة والمعدات ولديها القدرة على تحرير اي منطقة اذا ما تلقت الأوامر بذلك".
وفي سياق أخر، أعلن الحزب الديمقراطي الكردستاني في محافظة نينوى، مقتل 12 عنصراً من تنظيم داعش باشتباكات مع عشيرة رفضت انضمام ابنائها للتنظيم، جنوبي الموصل.
وتابع مسؤول الاعلام في الحزب الديمقراطي الكردستاني إن "اشتباكات مسلحة اندلعت، بين عناصر تنظيم داعش وعشيرة الجبور بعد رفض الاخيرة انضمام ابنائها لصفوف التنظيم في أطراف ناحية القيارة، جنوبي الموصل، مما أسفر عن مقتل 12 عنصراً من داعش واصابة العشرات منهم".
وأضاف مموزيني أن "عناصر تنظيم داعش قاموا بإجبار الشباب في الناحية للانضمام الى صفوف التنظيم".
الى ذلك، أقدم تنظيم داعش على هدم 26 منزلاً لعوائل هربت من مدينة الموصل، (405 كم شمال العاصمة بغداد).
وقال مسؤول الإعلام في الحزب الديمقراطي الكردستاني إن "عناصر تنظيم داعش أقدموا، على هدم 26 منزلاً في حي الانتصار، شرقي مدينة الموصل". وأضاف مموزيني، أن "هذه المنازل تعود لمواطنين نازحين هربوا من مدينة الموصل بعد سيطرة التنظيم عليها".
وفي سياق ذي صلة، أفاد مصدر في محافظة نينوى، أمس السبت، في حديث إلى (المدى برس)، إن "تنظيم داعش أقدم على إعدام ثلاثة من قادته في الموصل، بعد محاولتهم الهروب عبر الحدود السورية"، مبينا أن "القادة يحملون الجنسية الافغانية".
وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن "عملية الاعدام نفذت رميا بالرصاص أمام حشد من المواطنين، وسط مدينة الموصل".



اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق:
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة المدى للاعلام والثقافة والفنون