تشكيل وعمارة
2017/01/21 (00:01 مساء)   -   عدد القراءات: 4064   -   العدد(3831)
في معرض جديد.. الشارقة تستعرض أعمالًا فنية في الخط العربي من دول جنوب شرق آسيا
في معرض جديد.. الشارقة تستعرض أعمالًا فنية في الخط العربي من دول جنوب شرق آسيا


متابعة المدى

افتتح متحف الشارقة للخط اليوم معرضًا يضم مجموعة من الأعمال الفنية في مجال الخط العربي نظمتها مجموعة من الفنانات الموهوبات ينتمين لعدة دول في جنوب شرق آسيا.
افتتح المعرض معالي محمد المر، رئيس المجلس الوطني الاتحادي في دولة الامارات سابقا بحضور سعادة منال عطايا، مدير عام إدارة متاحف الشارقة والخطاط الأستاذ بلعيد حميدي والفنانات المشاركات.
ويقام المعرض تحت عنوان " إبداع فنانات من جنوب شرقي آسيا" ويضم لوحات فريدة خطتها 12 فنانة موهوبة ينتمين لكل من سنغافورة وتايلاند وإندونيسيا.
وتتلمذت الخطاطات المشاركات في المعرض على يد فنان الخط المغربي الشهير بلعيد حميدي، والذي أجاز المئات من الطلاب والطالبات القادمين من خارج العالم العربي أثناء إشرافه على دراسة وتدريس فن الخط بنظام الإجازات التقليدية في الأزهر الشريف.
وتستمر فعاليات المعرض ابتداءً من 22 كانون الاول، 2016 ولغاية 3 آذار، 2017، متيحًا لزواره فرصة الاطلاع على أكثر من 50 لوحة من الخط العربي تتضمن قصائد وأبيات شعر وآيات قرآنية بخطوط عربية وإسلامية متنوعة تشمل الكوفي والنقش والرقعة والديواني والتعليق.
وتتخلل المعرض مجموعة من المحاضرات وورشات العمل حول فن الخط وتقنياته ومدى أهميته للتراث العربي، يقدمها ويقودها بلعيد حميدي، الذي يعد أحد أشهر خطاطي المصحف الشريف على مستوى العالم، كما حاز خلال مسيرته الفنية والمهنية على العديد من الجوائز والتقديرات.  
وبهذه المناسبة قالت سعادة منال عطايا، مدير عام إدارة متاحف الشارقة: "يعد تقديم الأعمال الفنية الإسلامية أو المرتبطة بالتراث الإسلامي والقادمة من مختلف أنحاء المنطقة، بالإضافة إلى  الأعمال التي يقدمها فنانون من مختلف أنحاء العالم، من ضمن الأهداف الرئيسية التي تسعى إدارة متاحف الشارقة إلى تحقيقها".
وتابعت: "ولهذا، نتشرف باستقبال بلعيد حميدي، والذي يحظى بتقدير كبير في مجال فن الخط العربي، ونتطلع قدمًا لتعريف زوار المتحف بموهبته وتقديم الأعمال الفنية المميزة التي أبدعتها مجموعة من الطالبات اللواتي تتلمذن على يديه. ويعد المعرض فرصة رائعة لمحبي الفنون الإسلامية ولوحات الخط العربي لأن يتعلموا من أحد أهم الرواد في هذا المجال".



اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق:
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة المدى للاعلام والثقافة والفنون