عالم الغد
2017/05/02 (00:01 مساء)   -   عدد القراءات: 2133   -   العدد(3912)
أسهل الطرق لتشغيل  أكثر من نسخة من «فيسبوك» أو «واتساب»!
أسهل الطرق لتشغيل أكثر من نسخة من «فيسبوك» أو «واتساب»!




يلجأ كثيرون لأسباب متعددة إلى إنشاء أكثر من حساب على شبكات التواصل الاجتماعي، سواء فيسبوك، أو واتساب، أو تويتر، أو غيرها من تلك الشبكات الاجتماعية.
وتسبب كثرة الحسابات إرباكا لأصحابها، خاصة عند استعمالها على الهواتف الذكية، إذ أن التطبيقات الخاصة بمواقع التواصل الاجتماعي لا تسمح إلا بتشغيل نسخة واحدة على الهاتف. لذلك يضطر المستخدم إن أراد أن يستخدم حسابه الآخر أن يقوم بتسجيل الخروج والدخول بالحساب الآخر في كل مرة.
ولكن هناك حل لتشغيل أكثر من نسخة من أي تطبيق يحتاجه المستخدم، وعلى نفس الهاتف ودون الحاجة إلى تسجيل الخروج من الحساب الآخر. بمعنى أن بإمكان المستخدم الذي يملك حسابين أو أكثر على فيسبوك، وتشغيل أكثر من نسخة من التطبيق، وكل من هذه النسخ بحساب مختلف.
ولا يقتصر الأمر على فيسبوك، إذ يمكن تطبيق ذات العملية مع واتساب، أو تيلغرام، أو فيسبوك ماسنجر، أو تويتر، والكثير من التطبيقات الأخرى. وتتم هذه العملية من خلال تطبيق يمكن تحميل التطبيق من متجر غوغل، أو متجر أبل، حسب هاتف المستخدم، ثم تشغيله. بعد ذلك يطلب التطبيق من المستخدم إضافة التطبيقات التي يود أن يشغل نسخا إضافية منها، ثم الضغط على زر Add to Parallel Space.
في النافذة التالية تظهر التطبيقات التي اختارها المستخدم. وهنا يمكن إنشاء اختصار من النسخة الجديدة من التطبيق عبر الضغط المتواصل على الإيقونة الخاصة به، ثم الضغط على Create Shortcut. بعد إنشاء اختصار على الصفحة الرئيسية للهاتف، يكفي المستخدم الضغط على إيقونة التطبيق، وتسجيل الدخول إلى حسابه الآخر، سواء كان في واتساب، أو فيسبوك، أو غيرها. وأخيرا لابد من الإشارة إلى أن تطبيق «Parallel Space Multi Accounts» متوفر على متجر غوغل بلاي الخاص بأجهزة أندرويد بشكل مجاني، لكنه ليس كذلك بالنسبة لمتجر أب ستور الخاص بشركة أبل ويبلغ سعره حوالي 6 دولارات.



اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق:
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة المدى للاعلام والثقافة والفنون