ناس وعدالة
2017/05/22 (00:01 مساء)   -   عدد القراءات: 1128   -   العدد(3929)
من أغرب القضايا




• قاض يُبرئ رجلاً أغتصب امرأة  لانها لم تصرخ
برأ قاض محكمة بمدينة تورينو في ايطاليا  رجلا من تهمة الاعتداء الجنسي على سيدة، لأنها لم تصرخ أثناء الاعتداء عليها  ما أثار حالة غضب في إيطاليا  فيما طالب وزير العدل من محققي الوزارة البحث في القضية التي ترجع أحداثها الي عام 2015 .
وبرر قاضي محكمة مدينة تورينو حكمه ببراءة المتهم  بأن رد فعل المرأة لم يكن كافيا لإثبات الاعتداء الجنسي  لأنها اكتفت بقول “كفى” لزميلها في العمل  والتي إدّعت أنه هاجمها .
وقالت المرأة  التي كانت تعمل في مستشفى بمدينة تورينو في تصريحات اعلامية إن الجاني أجبرها على ممارسة الجنس وهددها بعدم مساعدتها في العمل إذا رفضت .
وأضافت الضحية  ردا على سؤال القاضي حول عدم مقاومتها بقوة: أحيانا كلمة لا غير كافية لكنني ربما لم أستخدم القوة والعنف كما كان يتوجب  لكن سبب تصرفي هذا لأنني أتجمد خوفا أمام الرجال الأقوياء جدا .
وحكم القاضي بأن الاعتداء مزعوم على الأرجح  لكن المتهم اعترف بممارسة الجنس مع السيدة لكنه أكد أن الأمر جرى برضاها .

• مذيع أميركي يدفع 13 مليون دولار تعويضاً لتحرشه بالنساء
  قرر بيل أوريلي مقدم البرامج الشهير بقناة “ فوكس نيوز” التلفزيونية دفع تعويض نحو 13 مليون دولار مع الشركة التي يعمل لديها إلى خمس سيدات لتسوية طلبات تعويض بشأن تعرضهن للتحرش الجنسي ولسلوك غير ملائم  مقابل عدم رفع دعاوى قضائية والامتناع عن تناول أي تفاصيل تتصل بتلك الوقائع .
وأفادت احدى الصحف الاميركية أن النساء الخمس اللائي حصلن على التسويات إما كن يعملن لحساب أوريلي  الذي كان برنامجه يجتذب عوائد ضخمة  وإما ظهرن ضيفات معه على الشاشة. ومن بين الحالات الخمس  ثارت اثنتان الصيف الماضي عقب قيام قناة  “ فوكس نيوز” بإعفاء مديرها السابق روجر آيلس بعد واقعة تحرش جنسي .
واشتكت النساء إجمالا من سلوكيات عدة خاصة بالمذيع الشهير تشمل إساءات لفظية وتعليقات خليعة ومحاولات للتقرب منهن بحسب وثائق وشهادات حصلت عليها الصحيفة المعنية .



اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق:
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة المدى للاعلام والثقافة والفنون