عالم الغد
2017/05/23 (00:01 مساء)   -   عدد القراءات: 3028   -   العدد(3930)
إصدارات جديـدة..في مجال العلم والتكنولوجيا
إصدارات جديـدة..في مجال العلم والتكنولوجيا


 ترجمة / عادل العامل

ماذا سنفعل عندما تقوم الآلات بعمل كل شيء
هذا الكتاب يستعرض  النجاح في الجيل القادم من الاقتصاد الرقمي. فعندما تكون الأنظمة التي تعمل على الذكاء الصناعي قادرة على قيادة سياراتنا وتشخيص الامراض والعلاجات وإدارة شؤوننا المالية بشكل أكثر فعالية من البشر، فإنها تثير تساؤلات عميقة حول مستقبل العمل وكيف تتنافس الشركات. يقارن المؤلفون الحالات والبيانات والمعلومات مع تلك الموجودة في العالم الحقيقي، ويقدمون توجيهات ستراتيجية واضحة وخطوات قابلة للتنفيذ لمساعدة المؤسسات على المضي قدما في عالم تتطور فيه التكنولوجيات الجديدة بشكل كبير وتتغير فيه كيفية تكوين  قيمة العمل. قام بتأليف الكتاب  فريق من الممارسين الخبراء في مجال الأعمال والتكنولوجيا - - هذا الكتاب يوفر مساراً واضحاً لمستقبل سوق الوظائف. ويقدم الكتاب فهما لمدى كامل لا يوصف لتأثير التكنولوجيا على الطريقة التي نعمل بها ونعيش. ومعرفة أين نحن وما هو طريقنا، ومتى سيصل المستقبل  القريب الذي يمكننا من الاستفادة من النموذج الجديد الناشئ وتحويله الى ميزة تجارية مستدامة تبني نموذجا ستراتيجيا للفوز في الاقتصاد الجديد - العالم الرقمي وهو بالفعل تحول في طريقة  عملنا ، وعيشنا، وتبضعنا ، وطرق الحكم والترفيه، وكيف ندير أموالنا، وشؤوننا الصحية، والأمن، والعلاقات الاجتماعية.. ما يجب القيام به عندما تفعل الآلات كل شيء هو كتاب يرسم خارطة الطريق الستراتيجية الخاصة بك إلى مستقبل كامل من الإمكانيات والنجاح. أو الاخطار




ستراتيجية البيانات
تمثل البيانات(Data) ثورة في الطريقة التي تنفذ  بها مشاريع الأعمال. كل الأعمال هي الآن اعمال بيانات وتحتاج إلى ستراتيجية بيانات قوية. ومع ذلك يتم تحليل واستخدام أقل من 0.5٪ من جميع البيانات ،
 ما هي قيمة البيانات الخاصة بك وكيف يمكن أن تولد قيمة في مجال الأعمال؟ كتاب ستراتيجية البيانات، من قبل المؤلف صاحب الكتب  الأكثر مبيعا برنارد مار، يوفر مخططا واضحا يبين ما يجب على المنظمات القيام به لتحديد وتنفيذ خطة فعالة لأحد أكبر الأصول الستراتيجية: البيانات.
فهو يظهر لك كيفية:
- تحديد أصول البيانات الستراتيجية وجمهور البيانات الخاصة بك
- جمع البيانات المطلوبة ووضع طرق جمع جديدة
- الحصول على الكثير من التحليلات التنبؤية والتعلم الآلي
- تملك التكنولوجيا المناسبة والبنية التحتية للبيانات وكفاءات البيانات الرئيسية
- ضمان وجود نظام فعال للأمن والحوكمة في مكانه لتجنب المشاكل المالية والقانونية.ويوفر إمكانيات هائلة للمؤسسات عند محاولة الاستفادة من هذه الأصول الستراتيجية الرئيسية



الثورة الصناعية الرابعة
يوضح الخبير الاقتصادي العالمي الشهير كلاوس شواب، المؤسس والرئيس التنفيذي للمنتدى الاقتصادي العالمي في كتابه ،هذا  أن لدينا فرصة للقيام  بالثورة الصناعية الرابعة، والتي سوف تغير بشكل جوهري طرق عيشنا
ففي كل مكان، نجد حولنا اجهزة الكومبيوتر  المحمولة والهواتف الذكية  النقالة. والروبوتات الصناعية. والسيارات ذاتية القيادة. وتحسينات الدماغ العصبية التكنولوجية.. وكل تلك ادلة على حدوث تغييرات جذرية  في كل شيء من حولنا، وأنه يحدث بسرعة هائلة.
وقد شغل البروفيسور كلاوس شواب، المؤسس والرئيس التنفيذي للمنتدى الاقتصادي العالمي، مركز الصدارة في الشؤون العالمية لأكثر من أربعة عقود. وهو مقتنع بأن فترة التغيير التي نعيشها هي أكثر أهمية، وتشعبات الثورة التكنولوجية الأخيرة أكثر عمقا من أي فترة سابقة من تاريخ البشرية. وقد أطلق عليها اسم عصر الثورة الصناعية الرابعة



اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق:
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة المدى للاعلام والثقافة والفنون