المزيد...
تشكيل وعمارة
2017/07/01 (00:01 مساء)   -   عدد القراءات: 3530   -   العدد(3957)
أي واي واي يدافع بأحجار ليغو عن حريّة التعبير في واشنطن
أي واي واي يدافع بأحجار ليغو عن حريّة التعبير في واشنطن


واشنطن/ أ ف ب

يندّد الفنان الصيني آي واي واي، مرة جديدة بالقمع الذي يتعرض له المعارضون السياسيون عبر العالم من خلال 176 لوحة بورتريه مصنوعة من 1,2 مليون حجر ليغو في معرض قرب البيت الأبيض.
ويقام معرض "ترايس" في متحف "هيرشبورن" للفن الحديث والمعاصر في واشنطن بعدما قدم العام 2014 في سجن الكاتراز قبالة سان فرانسيسكو على ساحل الولايات المتحدة الغربي.
لا يعرف الفنان الصيني أحد المعارضين البارزين في العالم، كل الاشخاص الذين انجز لوحة بورتريه لهم مستعيناً بأحجار ليغو على الأرض.
وقال آي واي واي خلال تقديمه للمعرض، إنه اراد ان يفعل "شيئاً على ارتباط بمعتقلين فقدوا حريتهم بسبب معتقداتهم، بسبب افكارهم وارائهم المختلفة".
وأضاف آي واي واي الذي وضع في الاقامة الجبرية ثلاثة اشهر من دون اية تهمة العام 2011 في الصين "انا ادرك السبب الذي يدفع بعض المجتمعات الى عدم مناصرة الفن أو الى كره الاشخاص الذين يتمتعون بحرية الفكر والتعبير".
ومن بين الاشخاص الذين انجز لوحة بورتريه لهم، تشيلسي مانينغ وادوارد سنودن اللذان يقفان وراء بعض من أهم تسريبات الوثائق السرية في الولايات لمتحدة أو نلسون مانديلا ومارتن لوثر كينغ.
لكن غالبية الاشخاص في اعماله هذه هم معارضون صينيون وآسيويون وشرق اوسطيون غير معروفين جداً.



اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق:
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة المدى للاعلام والثقافة والفنون