عالم الغد
2017/08/08 (00:01 مساء)   -   عدد القراءات: 5533   -   العدد(3990)
جديد الثقافة العلمية
جديد الثقافة العلمية


 ترجمة / المدى

عمليات التجفيف الكبرى
تعتبر عمليات التجفيف التي جرت في شرقي إنكلترا واحدة من أكبر المشاريع الهندسية في أوروبا في القرن السابع عشر. وقد حولت ، مئات الآلاف من الأفدنة من الأراضي الرطبة القاحلة إلى أراضٍ زراعية جافة قابلة للزراعة كما في الاراضي الهولندية والإنكليزية وكان من المفترض أيضا أن يقوم مشروع الصرف الصحي بتحويل  المزارعين المتخلفين إلى مزارعين متحضرين وبما أن هذا المشروع  أعاد بناء أنظمة الأنهار بأكملها، فإن هذه القنوات الاصطناعية الجديدة غيرت بشكل كبير كل من المناظر الطبيعية وحياة أولئك الذين عاشوا فيها.
ويقدم  المؤرخ إريك آش في كتابه هذا  تاريخا مفصلا لذلك المشروع الطموح. ويتتبع المؤلف  فكرة المشروع من سنة  1570، عندما أصبح هذا المشروع  هدفا وضعه التاج البريطاني نصب عينيه،و من خلال عدة جهود فاشلة في أوائل عام 1600 يختتم  الكتاب ابحاثه عند 1650، عندما، تم الانتهاء من المشروع على الرغم من صعوبته الهائلة ونفقاته الباهظة ،ويخلص المؤلف في نهاية المطاف إلى أن تحويل هذه البقعة  إلى أراضٍ زراعية خصبة كان له عواقب بيئية غير مقصودة خلقت على الأقل العديد من المشاكل التي حُلت. واستنادا إلى البحوث الأرشيفية المضنية، يستكشف المؤلف هذا المشروع  من منظور التاريخ السياسي والاجتماعي والبيئي. ويجادل بأن إدارة واستغلال الموارد الطبيعية بفعالية في الدولة القومية المتصاعدة في إنكلترا الحديثة في وقت مبكر كانت مشكلة حاسمة بالنسبة للتاج، وهي مشكلة أثارت مواجهات عنيفة مع سكان تلك المناطق، الذين رأوا أن عمليات التجفيف (وما يصاحب ذلك من مصادرة للأراضي) تشكل تهديدا خطيرا على السكان، والاقتصاد، وطريقة الحياة. كما يكشف الكتاب عن  الكثير من المسائل السياسية التي سادت  إنكلترا خلال منتصف القرن السابع عشر مما أدى إلى عنف الحرب الأهلية الإنكليزية. هذا الكتاب هو قراءة مقنعة للمؤرخين البريطانيين وعلماء البيئة ومؤرخي التكنولوجيا، وأي شخص مهتم في تشكيل الدولة في أوروبا الحديثة في وقت مبكر.



قوة وحدات القياس  في عالمنا
 يدرس هذا الكتاب الدور القوي والكبير  الذي تلعبه وحدات القياس في ترتيب وتشكيل حياتنا اليومية. ومع التركيز على الترابط بين وحدات القياس وعمليات التداول ، يستكشف المؤلف العلاقات المتشابكة بين السلطة ووحدات القياس. ويستند إلى مجموعة واسعة من المصادر المتعددة التخصصات لوضع وحدات  القياس ضمن سياقاتها التاريخية والسياسية والاجتماعية الأوسع نطاقا. وبشكل أكثر تحديدا، يسلط الضوء على الطرق المختلفة التي تؤثر بها وحدات القياس على حياتنا - على عملنا، و استهلاكنا ووقت فراغنا، من خلال روتيننا الجسدي والهياكل المالية والتنظيمية التي تحيط بنا. ويكشف الكتاب  ديناميات السلطة التي تقوم عليها وتكمن في ما يسمى ثورة البيانات الكبيرة، وهو يطور المفهوم المركزي لسلطة وحدات القياس جنبا إلى جنب مع مجموعة من الموارد المفاهيمية للتفكير النقدي حول الدور القوي الذي تلعبه ادوات القياس في عالمنا المعاصر




 وادي الحديد
يتحدث هذا الكتاب عن مقاطعات يونغستون، وأوهايو، ووادي ماهونينغ المحيط بها الذي كان يجهزها بالحديد الذي ساعد على تحويل الولايات المتحدة إلى قوة صناعية في القرن التاسع عشر. وهو يروي قصة ازدهار  وادي ماهونينغ غير التقليدية من منتج للحديد متوسط الحجم إلى اكبر  وادي للحديد في القرن العشرين وهذا الكتاب  "يروي قصة الابتكار والركود، وقبل كل شيء، التغيير العاصف ، عندما أصبح وادي ماهونينغ المورد الرئيسي للحديد إلى أكبر المناطق الصناعية في أميركا. ففي معظم سنوات  القرن التاسع عشر، كان المستهلكون الخارجيون يعتمدون على حديد الوادي،
في كتاب  وادي الحديد: التحوّل في صناعة الحديد في وادي ماهونينغ في ولاية أوهايو، 1802-1913، يجادل المؤلف كلايتون ج. رومينسكي أن مصنعي الحديد في منطقة يونغستاون اصبحوا راغبين بفسح المجال امام الآخرين ليقدموا ابتكاراتهم  لهذه الصناعة ، وتحديثها فقط عندما أجبرتهم ظروف السوق على القيام بذلك. يسلط هذا الكتاب  الضوء على منطقة ذات أهمية حيوية، والتي بنت أميركا الصناعية، مع صور فوتوغرافية نادرة لمصانع الحديد والمطاحن والأفران والعمال في وادي ماهونينغ



اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق:
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة المدى للاعلام والثقافة والفنون