المزيد...
عربي ودولي
2017/09/09 (00:01 مساء)   -   عدد القراءات: 505   -   العدد(4012)
العالم في 24 ساعة




أنقرة
أردوغان: تركيا لن تكون جزءاً من عقوبات واشنطن على إيران
انتقد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان التهم التي وجهها مدعون أميركيون إلى وزير اقتصاد تركي سابق بالتآمر لانتهاك العقوبات الأميركية على إيران بوصفها تحركاً له دوافع سياسية، ودعا الولايات المتحدة إلى إعادة النظر في الأمر. وقال إنه أبلغ واشنطن أن تركيا لن تكون جزءاً من العقوبات الأميركية على طهران. وقال أردوغان للصحافيين قبل أن يغادر اسطنبول متوجهاً إلى كازاخستان (هذه الخطوات سياسية محضة... على الولايات المتحدة أن تعيد النظر في هذا القرار). وتابع قوله (آمل أن نحصل على فرصة لمناقشة هذه المسألة مع الولايات المتحدة. ربما تكونون أمة كبيرة، لكن أن تكونوا أمة عادلة هي مسألة أخرى. أن تكونوا أمة عادلة يتطلب عمل النظام القانوني بشكل عادل) . وفي شأن العقوبات الأميركية على طهران، أصدرت محكمة أميركية حكماً على رئيس شركة معادن في نيويورك بالسجن أربع سنوات وتسعة أشهر بتهمة التآمر لتصدير مسحوق معدني قابل للاستخدام في صناعة الصواريخ إلى إيران بشكل غير شرعي.



طرابلس
الأمم المتحدة ستنشر قوات حفظ سلام بالعاصمة الليبية
قال مبعوث الأمم المتحدة إلى ليبيا، غسان سلامة، إن المنظمة الدولية تعتزم إرسال قرابة 250 جنديا لحفظ السلام لحماية قاعدتها في العاصمة الليبية طرابلس، وذلك في إطار خطة لإعادة عملياتها إلى البلاد.
وتسعى الأمم المتحدة، بدعم من الحكومات الغربية، إلى حل الأزمة السياسية في البلاد، بغية معالجة العنف المسلح المتنامي بسبب انتشار الميليشيات، وعمليات تهريب الناس من ساحل ليبيا الشمالي.
وتتخذ البعثة من تونس مقرا لها منذ عام 2004، لكنها زادت تدريجيا من تواجدها الميداني في ليبيا وهي تخطط منذ أشهر للعود وبشكل كامل على نحو أكبر. وقال سلامة لصحيفة لا ستامبا الإيطالية إنه "يمكن نشر ما يزيد قليلا عن 250(جنديا لحفظ السلام) في الأسابيع المقبلة".
ورجح مساعد الأمين العام للأمم المتحدة لعمليات حفظ السلام، جان بيير لا كروا، في إفادة صحفية في جنيف، أن تضم الوحدة العسكرية حوالي 150 فردا.وقال سلامة، الذي يرأس البعثة الدولية إلى ليبيا منذ حزيران، إن إرسال قوات حفظ السلام إلى تلك القاعدة في طرابلس "يعني أنه بحلول أول تشرين الاول تقريبا، سيكون بإمكاننا الاضطلاع بجزء كبير من عملنا في ليبيا". وتعهد الفرقاء المتنازعون بالعمل على إجراء انتخابات في عام 2018، ووقف مشروط لإطلاق النار في الصراع الذي اندلع بعد الإطاحة بالزعيم الليبي معمر القذافي عام 2011. وأشار سلامة إلى أن هناك قضايا كثيرة يتعين علاجها لضمان أن تحقق الانتخابات سلاما دائما، من بينها كتابة الدستور وسن القوانين الانتخابية. وقال "علينا أن نكون واثقين من قبول الجميع النتيجة النهائية ودعونا لا ننسى أن هذه الانتخابات الرئاسية ستكون الأولى على الإطلاق (في البلاد)".



الرياض
دول المقاطعة  تؤكد "لا حل عسكريا مع قطر"
أكدت كل من المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة ومملكة البحرين وجمهورية مصر العربية في بيان صدر، ليل الخميس، أن الخيار العسكري لم يكن مطروحا في أي حال من الأحوال لحل الأزمة مع قطر.
وأعلنت الدول في البيان "تقديرها وساطة أمير دولة الكويت، وجهوده المشكورة في إعادة السلطة القطرية إلى جادة الصواب، وما أعلنه عن استعداد قطر الاعتراف بالمطالب الثلاثة عشر والاستعداد للتفاوض حولها" مؤكدة "أن الحوار حول تنفيذ المطالب يجب أن لا يسبقه أي شروط." وعبرت الدول الأربع في البيان عن "أسفها على ما قاله أمير الكويت عن نجاح الوساطة بوقف التدخل العسكري" مشددة أن "الخيار العسكري لم ولن يكون مطروحاً بأي حال، وأن الأزمة مع قطر ليست خلافاً خليجيا فحسب، لكنها مع عديد من الدول العربية والإسلامية التي أعلنت موقفها من التدخلات القطرية ودعمها للإرهاب، ودول أخرى كثيرة في العالم أجمع لم تتمكن من إعلان موقفها بسبب التغلغل القطري في شأنها الداخلي، مما جعلها تخشى من عواقب ذلك خصوصاً مع السوابق القطرية في دعم الانقلابات، واحتضان وتمويل الإرهاب والفكر المتطرّف، وخطاب الكراهية." وأضاف البيان أن تصريحات وزير الخارجية القطري بعد تصريح أمير الكويت تؤكد "رفض قطر للحوار إلا برفع إجراءات المقاطعة التي اتخذتها الدول الأربع لحماية مصالحها بشكل قانوني وسيادي، ووضعه لشروط مسبقة للحوار يؤكد عدم جدية قطر في الحوار ومكافحة وتمويل الإرهاب والتدخل في الشأن الداخلي للدول."




كوالالمبور
ماليزيا  توفر "ملجأ مؤقتا" للروهينغا
أعلن قائد خفر السواحل الماليزي،أمس الجمعة، أن قواته لن تعترض طريق مسلمي الروهينغا الفارين من الاضطهاد في ميانمار، معلنا عزم بلاده توفير ملجأ مؤقت لهم. وتوقع ذو الكفل أبوبكر أن تستقبل بلاده موجات نزوح من مسلمي الروهينغا عبر بحر أندمان، الذي تطل عليه مايانمار من الشمال وماليزيا من الجنوب. وقال أبوبكر لوكالة "رويترز": "يفترض بنا أن نزودهم بالاحتياجات الأساسية لمتابعة رحلتهم ونبعدهم . لكن في نهاية الأمر ولأسباب إنسانية لن نكون قادرين على فعل ذلك". وأشار إلى أن ماليزيا ستستقبل الوافدين الجدد في مراكز الإيواء المخصصة للأجانب الذين لا يحملون وثائق ثبوتية. وتعامل ماليزيا من يلجأ إلى أراضيها على أنه مهاجر غير شرعي. لكن رحلة لجوء مسلمي الروهينغا ستكون محفوفة بالمخاطر في الأشهر المقبلة بسبب العواصف الموسمية.
ويوجد في ماليزيا حوالي 59 ألف لاجئ من الروهينغا مسجلين على قوائم الأمم المتحدة، لكن أعداد اللاجئين غير الشرعيين تقدر بضعف ذلك. وكانت الأمم المتحدة توقعت وصول عدد لاجئي الروهينغا باتجاه بنغلاديش إلى 300 ألف، منذ اندلاع دوامة العنف الأخيرة في نهاية آب. وأعلنت تايلاند أيضا استعدادها لاستضافة الفارين من العنف في ميانمار.



اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق:
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة المدى للاعلام والثقافة والفنون