عام
2017/09/14 (17:00 مساء)   -   عدد القراءات: 802   -   العدد(4017)
جاك دريدا.. عودة جديدة لفيلسوف التفكيك
جاك دريدا.. عودة جديدة لفيلسوف التفكيك




"جاك دريدا، فيلسوف الهوامش، تأملات في التفكيك والكتابة والسياسة"، مؤلف جماعي جديد يحتفي بجاك دريدا، الفيلسوف الفرنسي ذو الأصول الجزائرية صدر هذا الشهر بتحرير وتقديم محمد بكاي، وهو كاتب وأكاديمي جزائري (المركز الجامعي بمغنية)، من مواليد الشمال الغربي في الجزائر (تلمسان) سنة 1986، وتتأرجح اهتماماته بين اللسانيات، والفلسفة، والنقد الأدبي. تعمّق في مجال الحقل التداولي ونظريات التواصل، بين اللغويات، والفلسفة، والسوسيولوجيا، والتأويلات الثقافية، ليتفرغ لمجال التصورات ما بعد الحداثية في الفكر والإنسانيات، حيث حصل على دكتوراه علوم في التخصص ذاته، بإنجاز رسالة جامعية انصبّ بحثه فيها على "مقاصد الـمؤلف وستراتيجيات الـمؤول في تحليل الخطاب الشّعري".



اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق:
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة المدى للاعلام والثقافة والفنون