سينما
2017/09/21 (00:01 مساء)   -   عدد القراءات: 3160   -   العدد(2023)
المكتبة السينمائية: جهات السينما الأربع


متابعة المدى

صدر للناقد والمترجم جودت جالي كتاب جهات السينما الأربع يقول جالي عن كتابه هذا: هذه المقالات التي كتبت في الأصل لتناسب النشر في الصحافة اليومية، يجد فيها القارئ المهتم بالسينما وناسها، وكذلك القارئ العادي، مادة قصدت منها الإفادة والمتعة، مبنية على مشاهداتي للأفلام وما توفر لي من معلومات عبر مطالعاتي للصحافة الثقافية الأجنبية.
وقد نشرت في جريدة المدى (باستثناء مقال استعادة ملامح شاشة أفلت وأخرى ارتدت النقاب) خلال الفترة من 2005 – 2009، مواد تستقر ما بين التحليل المبسّط والعرض للأفلام الجديدة، أو العروض الاستذكارية لأفلام مضت عليها فترة من الزمن، وقد اسميتها في وقتها متابعاً. جمعتها هنا تذكرة بأفلام مميزة ظهرت أو استذكرت خلال العشرة الاوائل من القرن الحادي والعشرين.
وقمت بمراجعتها، وتحديث بعض المعلومات وتغيير بعض الصياغات وبعض العناوين، لغرض طبع هذا الكتاب. العنوان يشير الى التنوع الفني للأفلام والى تنوعها من ناحيتي المنشأ والثقافة. ولو أن هذا الكتاب نجح في تحفيز القارئ الى السعي لمشاهدة الأفلام التي تحدثنا عنها. أكون قد انجزت شيئاً يشعرني بالرضا.
وجودت جالي ناقد سينمائي ومترجم من مواليد 1951 في بغداد بقرية الرستمية، كان منذ السبعينات مترجماً عن الانكليزية والفرنسية، وله كتابات منشورة في الصحف والمجلات. له كتاب (نصوص عن بول ريكور.. العدالة والاعتراف) 2012 وكتاب (في المنهج الأخلاقي للعمل السينمائي) 2016 وكلاهما ترجمة وتحرير عن الفرنسية، وترجم فصلاً عن الفرنسية لكتاب (الأقليات في العراق)، لمحرره سعد سلوم، وصدرت له مجموعة قصصية (فك الحزن) 2017 عن دار ضفاف.



اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق:
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة المدى للاعلام والثقافة والفنون