محليات
2017/09/21 (00:01 مساء)   -   عدد القراءات: 523   -   العدد(2023)
ذي قار تنشر 20 ألف عنصر أمني لتأمين موسم عاشوراء
ذي قار تنشر 20 ألف عنصر أمني لتأمين موسم عاشوراء


 ذي قار / حسين العامل

أعلنت اللجنة الأمنية العليا في محافظة ذي قار، أمس الاربعاء، عن خطة  أمنية متكاملة لتأمين الحماية للطقوس الدينية في شهر محرم الحرام ، مؤكدة مشاركة 20 ألف عنصر أمني لتنفيذ الخطة بالتنسيق مع المواكب الحسينية
 المشاركة بإحياء طقوس عاشوراء.


وقال رئيس اللجنة الامنية العليا، محافظ ذي قار يحيى الناصري لـ"المدى"، إن "اللجنة الأمنية العليا أعدت خطة أمنية واسعة واتخذت الاجراءات المطلوبة لتأمين الحماية الكاملة للاماكن الحيوية والطقوس الدينية في شهر محرم الحرام"، مؤكداً "مشاركة أكثر من ٢٠ ألف عنصر أمني من مختلف التشكيلات والأجهزة الساندة في تنفيذ مفردات الخطة الأمنية".
لافتا الى أن "الخطة الامنية تتضمن نشر دوريات آلية وراجلة ومفارز  لحماية المشاركين بإحياء طقوس عاشوراء مع تفعيل الجانب الاستخباراتي والمعلوماتي في هذا المجال".
وأضاف الناصري إن "تطبيق الخطة الامنية سيكون بالتنسيق مع المؤسسات والدوائر الحكومية وهيئة المواكب الحسينية ومنظمات المجتمع المدني بالمحافظة".
وبين الناصري أن "الخطة أخذت بنظر الاعتبار حركة مرور المواكب الحسينية في الشوارع الرئيسية وحجم المشاركين في احياء مراسيم محرم الحرام وضمان الحماية الكاملة لها وبما يضمن انسيابية حركة جميع المواكب". ودعا محافظ ذي قار المواطنين الى "التعاون مع القائمين على حفظ الأمن والنظام من اجل إنجاح الخطة الامنية وتعزيز أمن واستقرار المحافظة".
يذكر أن المسلمين الشيعة في العراق قد جددوا بعد عام (2003)، إحياء ذكرى عاشوراء في العاشر من شهر محرم من كل عام، بعدما منعهم النظام السابق من إحيائها، وتعد عاشوراء من أكبر المناسبات الدينية لدى الشيعة، إذ يحيون فيها ذكرى مقتل الإمام الحسين بن علي بن أبي طالب في كربلاء، في أجواء يخيم عليها الحزن، وترفع فيها الرايات السود، وسط المجالس التي تروي السيرة التراجيدية للحدث.



اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق:
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة المدى للاعلام والثقافة والفنون