عربي ودولي
2017/09/21 (00:01 مساء)   -   عدد القراءات: 637   -   العدد(2023)
تيلرسون: يجب «إعادة النظر» في الاتفاق النووي مع إيران
تيلرسون: يجب «إعادة النظر» في الاتفاق النووي مع إيران


 نيويورك - طهران/ BBC - أ.ف.ب

أعلن وزير الخارجية الأميركي ريكس تيلرسون أن الولايات المتحدة تتطلع للحصول على دعم حلفائها لإقناع إيران بإعادة فتح المفاوضات حول الاتفاق النووي. وقال تيلرسون لقناة «فوكس نيوز»: "أعتقد أننا نحتاج إلى هذا الدعم سواء من حلفائنا الأوروبيين أم غيرهم لنعلل للإيرانيين أيضاً بأن هذا الاتفاق يحتاج فعلاً إعادة النظر فيه" .


وجاء كلام تيلرسون عشية لقائه الأول المقرر مع نظيره الإيراني محمد جواد ظريف، إضافة إلى وزراء خارجية الدول الخمس الأخرى الموقعة على اتفاق عام 2015 النووي، بريطانيا والصين وفرنسا وألمانيا وروسيا.
وفي أول خطاب له أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة، أشار الرئيس الأميركي دونالد ترامب إلى أنه جاهز للتخلص من هذا الاتفاق الذي وصفه بأنه «أحد أسوأ الاتفاقات التي شاركت فيها الولايات المتحدة».
وبموجب الاتفاق النووي تخلت إيران عن جزء كبير من اليورانيوم المخصب الذي تملكه، كما فككت مفاعلا وفتحت منشآتها النووية أمام مفتشي الأمم المتحدة، مقابل رفع واشنطن وأوروبا لبعض العقوبات المفروضة عليها.
ودافع وزير الخارجية الفرنسي جان - إيف لودريان هذا الأسبوع عن الاتفاق وطرح فكرة فتح مفاوضات حول شرط تحديد عام 2025 موعدا لرفع بعض القيود على تخصيب إيران لليورانيوم.
واعتبر تيلرسون أن تحديد موعد لرفع هذه القيود هو «أكبر خلل واضح»، وقارن مع الاتفاق الذي أبرم مع كوريا الشمالية حيث إن اتفاقا على تفكيك برنامجها النووي انهار عام 2002.
وقال تيلرسون: "إنه ليس اتفاقا متينا بما فيه الكفاية. إنه لا يبطئ برنامجهم بشكل كاف".
وأضاف: "بإمكاننا تقريبا البدء بِعَدٍ عكسي للوقت الذي يصبح بإمكانهم فيه استئناف قدراتهم في مجال الأسلحة النووية" .
من جانب آخر  قال قائد الحرس الثوري الإيراني محمد علي جعفري أمس الأربعاء إنه ينبغي أن تلقى الولايات المتحدة ”ردودا موجعة“ من جانب إيران بعد الانتقاد الحاد الذي وجهه رئيسها دونالد ترامب لطهران في الأمم المتحدة.
وفي أول خطاب له أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة يوم الثلاثاء وصف ترامب إيران بأنها ”نظام دكتاتوري فاسد“ واتهمها بدعم الإرهاب وزعزعة استقرار الشرق الأوسط. كما أنه لمح إلى أنه ربما لن يصدق على الاتفاق عندما تنقضي مهلة مراجعته في منتصف تشرين الأول.
ونقل موقع (سباه نيوز) التابع للحرس الثوري عن جعفري قوله ”اتخاذ موقف حاسم حيال ترامب هو مجرد بداية الطريق“.
وأضاف ”المهم ستراتيجيا هو أن تلقى أميركا مزيدا من الردود الموجعة فيما يتعلق بالإجراءات والسلوك والقرارات التي ستتخذها إيران في الشهور المقبلة“.
وخلال الشهور القليلة الماضية تصاعدت التوترات بين إيران والولايات المتحدة في منطقة الخليج وتبادل البلدان الاتهامات بإجراء مناورات استفزازية بالزوارق الحربية.
ونقل موقع سباه نيوز عن جعفري قوله ”في ظل الهزائم المتوالية والمنهكة التي عانى منها الأميركيون في المنطقة على يد إيران فإنه من الطبيعي أن ينهار جهازهم العصبي وترابط أفكارهم“



اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق:
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة المدى للاعلام والثقافة والفنون