سياسية
2017/09/21 (00:01 مساء)   -   عدد القراءات: 1554   -   العدد(2023)
العبادي فـي الشرقاط لتفقد استعدادات تحرير ساحلها الأيسر


 بغداد/ المدى

تفقد رئيس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي، أمس الأربعاء، خط الصدّ في قاطع عمليات الشرقاط.
وأكد رئيس الوزراء "أننا في المراحل الاخيرة لتحرير كامل الاراضي وتأمين الحدود"، مشدداً على أن "الانتصارات العسكرية أضعفت داعش في كل مكان وأفقدته القدرة على التجمع".
وقال بيان لمكتب العبادي، اطلعت عليه (المدى)، إن الأخير "تفقد القطعات العسكرية في منطقة شيالة عند خط الصد باتجاه ساحل الشرقاط الأيسر".
وأضاف البيان إن "العبادي عقد اجتماعا مع القيادات العسكرية للفرقة المدرعة التاسعة والقيادات الاخرى لمناقشة الاستعدادات الامنية لعملية تحرير ما تبقى من المناطق".
ونقل البيان عن رئيس الوزراء قوله "إننا في المراحل الاخيرة لتحرير كامل الاراضي وتأمين الحدود"، لافتاً الى أن "انتصارات أبطالنا على داعش أضعفته في كل مكان وأفقدته قدرته على التجمع ولجأ الى أسلوبه الجبان بضرب المدنيين عندما استهدفهم على الطريق السريع بين ذي قار والمثنى".
وأضاف رئيس الوزراء "إننا ندافع عن مواطنينا ومن جميع المكونات بغض النظر عن انتماءاتهم، وأكدنا لقواتنا أهمية حماية المدنيين وممتلكاتهم إضافة إلى حرصنا على حماية مقاتلينا الابطال". وفي سياق متصل، أعلن الفريق الركن عبدالأمير يارالله، نائب قائد العمليات المشتركة أمس الأربعاء، إكمال الاستعدادات لتحرير أيسر قضاء الشرقاط الواقع في محافظة صلاح الدين.
وقال يارالله، في تصريح نشر على موقع الحشد وتابعته (المدى)، "تم عقد اجتماع اليوم في مقر الفرقة المدرعة التاسعة بحضور آمر اللواء الثاني كريم الخاقاني وآمر لواء علي الأكبر اللواء علي الحمداني لوضع اللمسات الأخيرة للتقدم باتجاه أيسر الشرقاط كمرحلة أولى ومن ثم الحويجة".
وأضاف يار الله "تم إكمال جميع الاستعدادات لخوض المعركة"، متوقعاً أن "تكون معركة مشابهة لعمليات تلعفر من حيث السرعة".



اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق:
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة المدى للاعلام والثقافة والفنون