المزيد...
سياسية
2017/09/25 (00:01 مساء)   -   عدد القراءات: 583   -   العدد(4026)
العدل تنفِّذ حكم الإعدام بـ 42 مداناً بقضايا إرهابيّة


 ذي قار / حسين العامل

أعلنت وزارة العدل، أمس، تنفيذ أحكام الإعدام بحق 42 مداناً بجرائم إرهابية في سجن الناصرية المركزي (الحوت)، واكدت ان تلك الاحكام نفذت بعد المصادقة عليها من قبل رئاسة الجمهورية.
وقال وزير العدل حيدر الزاملي، خلال مؤتمر صحفي عقده في سجن الناصرية المركزي وحضرته (المدى)، إن "وزارة العدل نفذت، يوم الاحد، حكم الإعدام شنقاً حتى الموت بحق 42 مداناً بجرائم إرهابية ، في سجن الناصرية المركزي".
وأضاف الزاملي إن "تنفيذ الاحكام جاء بعد تصديق المرسوم من قبل رئاسة الجمهورية"، مبيناً أن "عملية الإعدام تمت بحضور محافظ ذي قار وعدد من المسؤولين المحليين وأسر ضحايا تفجيرات الناصرية الاخيرة". وكان وزير العدل حيدر الزاملي قد أعلن، في الـ 21 اب 2016، تنفيذ أحكام الاعدام بحق 36 مداناً بجريمة سبايكر في سجن الناصرية بحضور مسؤولين ووسائل إعلام وعدد من ذوي الضحايا.
وتأتي إجراءات تنفيذ أحكام الاعدام بعد عدة ايام من توصيات رفعتها لجنة الامن والدفاع البرلمانية طالبت فيها رئيس الجمهورية بالمصادقة على تنفيذ أحكام الإعدام الصادرة بحق الارهابيين المودعين في سجن الناصرية، وذلك للرد على الهجمات الإرهابية التي تعرضت لها محافظة ذي قار. وكان المئات من اهالي قضاء شوق الشيوخ، جنوب ذي قار، تظاهروا، يوم الجمعة الماضي،  للمطالبة باإعدام الارهابيين المودعين في سجن الحوت بالناصرية، واتهموا القوات الامنية بـ"الغفلة والخدر" الاستخباراتي، الذي نجم عنه خرق امني اوقع عشرات الضحايا في هجوم الطرق الخارجية غربي المحافظة.
وشهدت محافظة ذي قار، في الـ14 من أيلول الحالي، هجومين تبنّى داعش تنفيذهما، هما الاعنف في تاريخ المحافظة منذ عام 2003، إذ هاجم مسلحون يرتدون زياً عسكرياً مطعماً سياحياً يقع عند الطريق الخارجي غربي المحافظة، فيما استهدف الهجوم الآخر نقطة تفتيش فاصلة بين ذي قار والمثنى، ما أوقع 177 شهيدا وجريحا بينهم عدد من الزوار الإيرانيين.



اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق:
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة المدى للاعلام والثقافة والفنون