سياسية
2017/10/03 (00:01 مساء)   -   عدد القراءات: 313   -   العدد(4031)
الجيش الأميركي يُعلن مقتل أحد جنوده فـي العراق


 بغداد/ ا ف ب

أعلن الجيش الاميركي، أمس الإثنين، مقتل عسكري من التحالف الدولي الذي تقوده واشنطن ضد تنظيم داعش في العراق عند انفجار عبوة على جانب الطريق. ولم يحدد بيان الجيش المؤلف من فقرتين جنسية الضحية، وقال ان العسكري "قتل وأصيب ثان بجروح عندما انفجرت عبوة يدوية الصنع بعربتهما في الاول من تشرين الاول في العراق". وتابع البيان انه "لن يتم الكشف عن الاسماء وملابسات الحادث في انتظار إبلاغ ذوي" الضحية بقرار من "السلطات الوطنية المعنية". وتقود الولايات المتحدة تحالفاً دولياً ضد داعش في العراق وسوريا منذ آب 2014. وحتى الآن، قتل 7 جنود أميركيين في العراق خلال الحرب ضد تنظيم داعش، بينهم اثنان لقيا حتفهما في معركة استعادة السيطرة على مدينة الموصل شمالي البلاد. بالإضافة إلى ذلك، قتل مظلي فرنسي في المعركة ضد داعش الشهر الماضي، بالرغم من أن المسؤولين لم يحددوا ما إذا كان قد قتل في العراق أم سوريا. أعلن الجيش الأمريكي العامل في العراق، في 13 آب الماضي، عن مقتل اثنين من جنوده وإصابة خمسة في عملية قتالية بشمال العراق. وقال الجيش في بيان، نشرته وكالة رويترز إن "التقارير الأولية تشير إلى أن الحادث ليس نتيجة اشتباك مع العدو، وإنه بدأ التحقيق في ملابساته". وللولايات المتحدة مئات الجنود منتشرين في عدة مناطق في العراق، وتؤكد بغداد وواشنطن أن دور هؤلاء يقتصر على تقديم الاستشارة والدعم للقوات العراقية التي تقاتل تنظيم داعش.



اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق:
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة المدى للاعلام والثقافة والفنون