محليات
2017/10/05 (00:01 مساء)   -   عدد القراءات: 603   -   العدد(4033)
منظمات تحذّر من "احتيال" البرلمان على قانون الانتخابات


 بغداد/ المدى

طالبت 25 منظمة مدنية وجمعية في العراق، بتعديل قانون انتخابات مجالس المحافظات، واعتماد نظام عادل في احتساب الأصوات وتوزيع المقاعد (سانت ليغو الأصلي)، وفيما دعت الى خفض سن الترشيح لغاية عمر 25 عاماً، وإلغاء شرط الشهادة الجامعية، حذّرت من استئثار الكتل الكبيرة بالسلطة واعتماد نهج المحاصصة.
وقال بيان صادر عن عدد من المنظمات والجمعيات في العراق وتلقت "المدى" نسخة منه، "صوّت مجلس النواب العراقي، على 46 مادة من أصل 53 مادة في مشروع قانون انتخابات مجالس المحافظات والاقضية، ومنها المادة (12/أولا) الخاصة بنظام احتساب المقاعد (سانت ليغو المعدل)، والتي اعتمدت نسبة 1.7 في توزيع المقاعد، في حين لم يستكمل المجلس التصويت على بقية مواد القانون إلى الآن".
واعتبر البيان هذا التعديل "احتيالا على النظام الديمقراطي، لكونه يصادر أصوات الناخبين وإراداتهم، ويخالف الدستور ويتعارض مع مبادئ الديمقراطية، كما أنه يعكس رغبة الاستئثار بالسلطة التي تبديها القوى المتنفذة داخل مجلس النواب".
وحذر البيان من "تنامي مسعى التفرد والاستئثار بالسلطة لدى الكتل المتنفذة، واعتماد نهج المحاصصة في اختيار مجلس جديد لمفوضية الانتخابات".
وطالب البيان بـ "تعديل قانون انتخابات مجالس المحافظات، واعتماد نظام عادل في احتساب الأصوات وتوزيع المقاعد (سانت ليغو الأصلي)، وخفض سن الترشيح في مسودة القانون لغاية عمر 25 عام، من أجل تمثيل أوسع للشباب، والغاء شرط الشهادة الجامعية للترشيح في مسودة القانون، مع ضمان مشاركة جميع أبناء الشعب العراقي في الانتخابات، من خلال اعتماد أدق المعلومات والبيانات لتحديث سجل الناخبين، وتشكيل مفوضية مستقلة للانتخابات، بعيدا عن نهج المحاصصة، واعتماد معايير محددة بما يضمن اختيار عناصر حيادية وكفوءة ونزيهة، والإشراف الدولي على الانتخابات القادمة، بما يضمن نزاهة العملية".
وحملت وثيقة البيان توقيع كل من منظمة تموز للتنمية الاجتماعية، شبكة عين العراق لمراقبة الانتخابات، ومنظمة الخير الانسانية،  شبكة شمس لمراقبة الانتخابات، جمعية الأمل العراقية، اتحاد الطلبة العام في جمهورية العراق، مركز الدراسات الستراتيجية، منظمة سلام الرافدين، جمعية آشوربانيبال، جمعية المواطنة للدفاع عن حقوق الإنسان، اتحاد الشبيبة الديمقراطي العراقي، رابطة المرأة العراقية، جمعية الدفاع عن حرية الصحافة،  مؤسسة مسارات للتنمية الإعلامية. مؤسسة شعوب للثقافة الديمقراطية، جمعية نساء العراق، المركز العراقي لمهارات التفاوض وحل النزاع، منظمة السلام لرعاية الشباب، مركز المعلومة للبحث والتطوير،  نقابة المعلمين، نقابة الجيولوجيين، اتحاد الحقوقيين، الجمعية العراقية لحقوق الانسان – بغداد، جمعية الرافدين لحقوق الانسان في العراق، النقابة الوطنية للصحفيين العراقيين.



اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق:
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة المدى للاعلام والثقافة والفنون