رياضة
2017/10/07 (21:01 مساء)   -   عدد القراءات: 1084   -   العدد(4035)
‏الصالحي يفوز بعضوية تنفيذي الآسيوي للصحافة الرياضية
‏الصالحي يفوز بعضوية تنفيذي الآسيوي للصحافة الرياضية


 إسلام آباد/ محمد حمدي

 إجماع عربي – آسيوي على دعم العراق أعلامياً ورياضياً

 الاتحاد الدولي يحتفي بالاعضاء الجدد وجميل يطالب بصفحة جديدة

فاز ممثل الاتحاد العراقي للإعلام الرياضي إياد الصالحي بعضوية المكتب التنفيذي للاتحاد الآسيوي للصحافة الرياضية بنيله أعلى نتيجة بين المتنافسين بلغت 23 صوتاً من مجموع 25 ممثلاً للاتحادات الوطنية في آسيا بينهم 12عضواً للبلدان العربية في الانتخابات التي أقيمت باشراف الاتحاد الدولي للفترة من 5 لغاية 8 تشرين الأول الحالي، كما فاز من الكويت الإعلامي سطام السهلي بمنصب الرئيس والقطري محمد حجي والسعودي محمد الشيخ بمنصبي نائب الرئيس، ونال عضوية المكتب التنفيذي أيضا من المرشحين العرب اللبناني إبراهيم دسوقي والعُماني أحمد الكعبي.
وعبّر الزميل الصالحي عن فرحته الغامرة بالنتيجة التي تأتي تتويجاً لجهود كبيرة بذلها الاتحاد العراقي للاعلام الرياضي والمؤسسة المهنية  التابع لها   الأتحاد   وللدعم الكبير الذي ناله من شخصيات رياضية وإعلامية ومؤسسات، واصفاً الفوز بأنه انتصار يسجل باسم العراق الحبيب حيث غاب العراق عن التمثيل الآسيوي منذ عام 1992.
وأقيمت الانتخابات بأجواء شفافة غلفتها التوافقات بين الأعضاء من شرقي القارة وغربيها وأشرف عليها فريق عمل متخصص فضلاً عن رئيس الاتحاد الدولي ومراقبين أوروبيين حيث افتتح الرئيس الجلسة مشيداً بحسن التنظيم والعلاقات الطيبة التي تسود الوسط الاعلامي في قارة آسيا، متوقعا أن يتم تفعيل اللجان العاملة وتوسيع قاعدة العمل المشترك في المجال الاعلامي الرياضي.
وبيّن الرئيس المنتخب سطام السهلي من الكويت إن ثقل الاعلام العربي سيتجلى في الدورة العشرين الحالية التي ستتولى علاج جميع سلبيات الفترة الماضية ومن أجل هذا الهدف حصل التوافق وتعضيد المواقف على أعلى المستويات وعدم تناسي الاعضاء الفاعلين في الساحة ومنهم العراق الذي عاد ممثلاً بالزميل الصالحي ، مشيراً الى أن الجلسة الاستباقية التي عقدت قبل يومين قد تمخضت عن تولي أهداف مشتركة لجميع دول الأعضاء بضرورة تفعيل العمل على  حلها بمختلف المستويات.
وفيما يخص العراق بيّن السهلي إن من بين أهدافه للمرحلة المقبلة هي المشاركة الفاعلة في جهود رفع الحظر المفروض عن الملاعب العراقية دون شرط وحث دول الاتحاد القاري على إقامة بطولات رياضية بمختلف الألعاب في العراق.
من جهته أوضح ممثل الاتحاد العراقي للاعلام الرياضي حازم محمد علي إن الفوز بهذه النتيجة الكبيرة للدول العربية وعودة العراق الى المكتب التنفيذي كانتا ثمرة جهود ملموسة بُذلت من المؤسسة المهنية  التابع لها  الاتحاد   والاتحاد العراقي للاعلام الرياضي وتم التعبير عنها بوضوح خلال اللقاء المشترك الذي جمعنا برئيس الاتحاد الدولي جياني ميرلو ورئيس الاتحاد العربي محمد جميل عبد القادر وعدد من الأعضاء المشاركين وممثلي الاتحادات في اليابان والصين والهند وسريلانكا وكوريا الجنوبية فضلاً عن الاتحادات العربية التي أجمعت على دعم العراق بجميع القضايا وهو ما يضعنا تحت مسؤولية التواصل والعمل بجد كإعلام رياضي بمختلف الانواع خلال الفترة المقبلة ، وتمنّى علي أن يكون الزميل الصالحي خير ممثل للاعلام الرياضي على المستوى الدولي وإطلالة فاعلة للمستقبل بعد تشكيل اللجان الجديدة في الاتحاد.
واسفرت نتائج انتخابات الجمعية العمومية للاتحاد الآسيوي للصحافة الرياضية في الدورة العشرين التي استضافتها العاصمة الباكستانية إسلام آباد عن فوز الكويتي سطام السهلي رئيساً بالتزكية للاتحاد الآسيوي للصحافة الرياضية بعد انسحاب المنافسين من كوريا الجنوبية هاي دونك وباكستان أمجد مالك.وبالتزكية ايضا فاز الكوري هاي دونك بمنصب النائب الأول بعد انسحاب ممثلي ماليزيا وهونغ كونغ وإيران، ونال خمسة مرشحين مناصب النواب للرئيس من 9 مرشحين بعد انسحاب ممثل لبنان إبراهيم دسوقي وهم القطري محمد الحجي والسعودي محمد الشيخ والماليزي أحمد كواري عيسى والإيراني ميثم زمان ابادي والهندي سابين نايا خان.
وبالتزكية فاز الباكستاني أمجد مالك اميناً عاماً، وجدّد الأمين المالي السابق النيبالي نيرانجان راجي فوزه بالمنصب متفوقاً على السورية عبير علي، وفاز بعضوية المكتب التنفيذي إلى جانب الزميل الصالحي عضو جمعية الصحفيين العُمانية أحمد بن سيف الكعبي واللبناني أحمد الدسوقي والتايوانية هيلين تشاي والياباني شن سو كي كابوياشي ، ومن مكاو نيم سيونغ والافغاني ساير زايلند والصيني كساي دونغ.
وبادر الاتحاد القاري الجديد فور انتهاء النتائج الى عقد الجلسة الأولى بحضور رئيس الاتحاد الدولي للصحافة الرياضية جياني ميرلو الذي حث الحضور على ضرورة تبني مبادرات نوعية تزيد من وشائج العلاقات بين الأطراف الوطنية والعمل بروح الفريق الواحد بما يتماشى مع القوة الاقتصادية التي تتمتع بها بعض الدول الآسيوية الكبيرة والدور المؤثر لوسائل الاعلام فيها لتكون رسالة الصحافة الرياضية موازية للفعاليات الرياضية التي تسجل أرقى مراحلها في الوقت الحاضر .  أما رئيس الاتحاد العربي محمد جميل عبد القادر فقد ناشد عبر جلسة مصارحة بضرورة تقريب وجهات النظر بين المرشحين العرب كافة دون التدخل في المصلحة الانتخابية لهذا الطرف أو ذاك ، داعياً جميع الاعضاء الى تناسي أية إخفاقات حصلت خلال الفترة الماضية والاستفادة منها في تصحيح المسار بروح التسامح وسمو مهنة الصحافة خلال الفترة المقبلة.



اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق:
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة المدى للاعلام والثقافة والفنون