رياضة
2017/10/09 (00:01 مساء)   -   عدد القراءات: 1289   -   العدد(4036)
المكسيك تخطف نقطه ثمينة من الليوث
المكسيك تخطف نقطه ثمينة من الليوث


 بغداد/ المدى

خطف منتخب المكسيك لكرة القدم مساء أمس الأحد  نقطة ثمينة من منتخب الناشئين بعد تعادلهما إيجابياً في المباراة الاولى التي جمعتهما على ملعب يوبا بهاراتي كريرجان  في مدينة كلكتا الهندية ضمن منافسات الجولة الاولى من الدور الاول لحساب المجموعة السادسة في بطولة كأس العالم تحت17 عاماً التي تستمر مبارياتها حتى يوم 28 تشرين الأول الحالي . وتقدم منتخب الناشئين لكرة القدم بهدف سجله المهاجم محمد داود في الدقيقه 16 من الشوط الاول الذي انتهى لمصلحة منتخبنا بهدف مقابل لاشيء فيما نجح المهاجم  المكسيكي روبرتو دي لاراسوه من تسجيل هدف التعادل  لمنتخبه في الدقيقة 51 من المباراة ، ورغم السيطرة العراقية على الدقائق المتبقية التي أضاف لها الحكم 6 دقائق كوقت إضافي إلّا أن خط الهجوم لم يوفق لاعبوه في إحراز هدف جديد لمنتخبنا حيث أهدر فرصاً عديده لتنتهي المباراة بالتعادل (1-1). واحتل منتخبنا المركز الثاني برصيد نقطة واحدة مناصفة مع المنتخب المكسيكي بفارق نقطتين عن المنتخب الانكليزي المتصدر الذي استطاع هزيمة المنتخب التشيلي برباعية بيضاء في المباراة  الاولى لافتتاح المجموعه السادسة.



اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق:
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة المدى للاعلام والثقافة والفنون