رياضة
2017/10/10 (21:01 مساء)   -   عدد القراءات: 780   -   العدد(4038)
ليوث الرافدين يتطلعون للدور الثاني عبر تشيلي
ليوث الرافدين يتطلعون للدور الثاني عبر تشيلي


 بغداد/ حيدر مدلول

 الإنذارات تهدد مصير لاعبينا


يبحث منتخب الناشئين لكرة القدم عن نيل أول فوز في مباراته الثانية التي ستجمعه مع نظيره التشيلي بالساعة 5:30 عصر اليوم الأربعاء على ملعب يوبا بهاراتي كريرانجان في مدينة كلكتا الهندية ضمن منافسات الجولة الثانية من الدور الاول لحساب المجموعة السادسة في بطولة كأس العالم تحت 17 عاما التي تستمر حتى يوم 28 تشرين الأول الحالي.
وقال مدرب منتخب الناشئين لكرة القدم قحطان جثير في اتصال مع (المدى) من مدينة كلكتا الهندية أن النقاط الثلاث باتت المطلب الوحيد للملاك التدريبي واللاعبين في مباراة تشيلي من أجل الاقتراب كثيراً من التواجد في الدور16 من النسخة الحالية من بطولة كأس العالم تحت 17 عاماً لاسيما بعد الأداء الرفيع الذي قدمه لاعبونا في المباراة الأولى التي جمعتنا مع المنتخب المكسيكي بطل الكونكاكاف ونال نقطة ثمينة عن طريق هدف التعادل الذي احرزه المهاجم روبيرتو لادي من خطأ دفاعي قاتل نتيجة ضعف التغطية من قبل عدد من لاعبينا داخل منطقة الجزاء في الوقت ذاته تم أهدار عدد من الفرص السهلة التي تناوب عليها المهاجمون خلال الشوطين كانت كفيلة بتحقيق فوزٍ غالٍ برغم تواضع مراحل الإعداد الذي خضعنا لها بعد سحب القرعة التي أوقعتنا في المجموعة السادسة الى جانب منتخبات انكلترا والمكسيك وتشيلي التي عدّها النقاد والمتابعون بمثابة مجموعة الموت مقارنة ببقية المجموعات الخمس الأخرى.وتابع إن منتخبنا أكمل جاهزيته الكاملة بعد أن أدى الوحدة التدريبية الأخيرة ظهر أمس الثلاثاء تم فيها تطبيق الخطة التكتيكية التي تم وضعها من قبل الملاك التدريبي بعد رصده نقاط القوة والضعف والخلل التي ظهرت على المنتخب التشيلي في مباراته الأولى التي تعرّض فيها الى خسارة ثقيلة من قبل المنتخب الانكليزي والتي سنعمل على استغلالها منذ البداية والتي ستستند الى الهجوم الضاغط والتسديد من خارج منطقة الجزاء مستغلاً ضعف التغطية الدفاعية لدى لاعبي المنتخب التشيلي وعدم وجود ترابط فيما بينهم من أجل تسجيل هدف مبكّر في الدقائق الأولى الذي سيعطي الثقة لدى لاعبينا في مواصلة السيطرة على منطقة الوسط التي ستكون نقطة انطلاق الهجمات عن طريق الجناحين وتزويد المهاجمين بالكرات من أجل إضافة المزيد من الأهداف عن طريق الخط الهجومي وخاصة محمد داود الذي يتمتع بحس تهديفي في طرق المرمى وخاصة انه سجل هدف منتخبنا مع المكسيك برغم الرقابة اللصيقة التي فرضت عليه.
وأوضح قحطان انه حذّر لاعبيه من ضرورة عدم الإستهانة بنظرائهم لاعبي تشيلي لكونهم سيلعبون من أجل تعويض الهزيمة الثقيلة لهم في المباراة الأولى وخاصة أن تعرّضهم الى خسارة جديدة ستعني أن منتخبهم سينضم الى بقية المنتخبات في المجموعات الأخرى التي ستودع البطولة بإنتهاء منافسات الدور الأول من البطولة، مشيراً الى انه تم تنبيه اللاعبين بضرورة عدم الدخول في مجادلات مع الحكم الفرنسي كليمن توربان الذي تم تعيينه من قبل لجنة الحكام بعد ارتكابهم الأخطاء خوفاً من الحصول على انذارات جديدة قد ندفع ثمنها غالياً وخاصة أن اللاعبين مؤمّل كريم وعلي رعد ومحمد رضا ومحمد داود حصلوا على انذارات صفراء في المباراة الأولى مع المنتخب المكسيكي في ظل بقاء مباراة أخرى سنلعبها مع المنتخب الانكليزي يوم السبت المقبل في اختتام منافسات الدور الأول.
وفي الشأن ذاته أسندت مجموعة قنوات بي ان سبورت الرياضية القطرية الى الزميل المعلق علي لفتة مهمة التعليق على مباراة منتخب الناشئين مع المنتخب التشيلي عصر اليوم الأربعاء عن طريق القناة المفتوحة والقناة السابعة المشفرة مع تخصيص استوديو تحليلي يسبق انطلاق المباراة بنصف ساعة يتم فيه تضييف عدد من المحللين العراقيين والعرب المقيمين بالعاصمة القطرية الدوحة يتم فيه الاستماع الى المؤتمر الصحفي للمدربين قحطان جثير وهيرنان كابوتو الى جانب تقرير تم إعداده من مدينة كلكتا الهندية بخصوص آخر تحضيرات المنتخبين وحظوظهما في المجموعة السادسة التي تضم الى جانبهما منتخب انكلترا والمكسيك.
الجدير بالذكر أن المدرب قحطان جثير أختار قائمة منتخب الناشئين المكونة من 21 لاعباً لخوض منافسات البطولة التي تتكون من علي عبادي وحبيب محمد وعمار محمد وميثم جبار ومنتظر عبد السادة ومنتظر محمد ومحمد داود وسيف خالد وعلي كريم ومحمد رضا وعلاء عدنان ومصطفى زهير ومحمد عبد الرحيم وبسام شاكر وعبد العباس اياد ومحمد الباقر ومحمد علي عبود ومؤمل كريم وعلي رعد وأحمد سرتيب وعبد العزيز عمار.



اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق:
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة المدى للاعلام والثقافة والفنون