محليات
2017/10/11 (00:01 مساء)   -   عدد القراءات: 373   -   العدد(4038)
بابل تحذّر من منتجات زراعية مصابة بالفايروس


 بابل/ إقبال محمد

أكدت  دائرة زراعة بابل، تفعيل قانون الحجر الزراعي ومنع دخول وتداول المنتجات الزراعية المصابة بالآفات الحشرية والفطرية والفايروسية وجميع المنتجات الزراعية المتضررة نتيجة النقل أو التخزين. وقال مدير دائرة زراعة بابل المهندس صلاح الجشعمي، في حديث لـ"المدى"،  "تم عقد اجتماع مشترك مع القيادات الامنية في المحافظة بحضور السيد رئيس قسم الوقاية في المديرية وموظفي المديرية المنسبين للعمل في السيطرات التابعة للمحافظة".
وتابع الجشعمي، "تم التأكيد خلال الاجتماع على ضرورة تفعيل قانون الحجر الزراعي، والتأكيد على منع دخول وتداول المنتجات الزراعية المصابة بالافات الحشرية والفطرية والفايروسية وجميع المنتجات الزراعية المتضررة والتالفة نتيجة النقل أو التخزين وغير الصالحة للاستهلاك البشري". وأضاف الجشعمي، "كما تم منع دخول ثمار جوز الهند المغلفة بأليافها وفسائل النخيل وأجزاء النخيل المختلفة من سعف وليف لمنع انتقال الأمراض والاصابات الحشرية الى بساتين المحافظة خاصة". وبيّن الجشعمي، إن "الاجتماع أشار الى منع تداول الشتلات المصابة والبذور ذات المناشئ غير الرصينة وفيما يخص المنتجات الحيوانية وشمل المنع دخول الطيور الداجنة الواضح عليها أعراض إصابة بالأمراض المعدية ومنع دخول بيض المائدة المنتهي الصلاحية وشمل المنع أيضا دخول عدد من المواد الكيمياوية وخاصة المبيدات والأدوية البيطرية غير المسجلة لدى وزارة الزراعة والمنتهية الصلاحية وتأتي هذه الخطوة من أجل حماية منتجات ومزارع وبساتين المحافظة ومشاريع الثروة الحيوانية من انتقال  الاصابات الحشرية والأمراض لها وحماية المواطنين من الأمراض من جراء تناولهم المنتجات التالفة والمنتهية الصلاحية وحمايتهم من أثار المواد الكيمياوية وخصوصا المبيدات الممنوعة والمحرمة والمسرطنة والتي تسبب ضرراً للانسان وللبيئة" . وبين الجشعمي إن "محافظتنا تحتل المركز الأول على مستوى العراق في مساحات البساتين والبالغة اكثر من 153 ألف دونم وكذلك وجود المئات من المشاريع الحيوانية".



اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق:
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة المدى للاعلام والثقافة والفنون