اقتصاد
2017/10/12 (00:01 مساء)   -   عدد القراءات: 717   -   العدد(4039)
خارج الحدود




الخرطوم
بنوك سودانية تتلقى أول تحويلات بالنقد الأجنبي بعد رفع العقوبات

وأكد بيان صادر عن البنك تلقي بنكين سودانيين تحويلات دولية بالدولار الأميركي في أول مؤشر على بدء تعافي الأقتصاد السوداني. جاء قرار تعليق العقوبات ورفع الحظر التجاري وإنهاء القيود المالية بعدما خلصت الولايات المتحدة إلى أن السودان أحرز تقدما في التعاون لمكافحة الإرهاب وحل الصراعات الداخلية المزمنة في البلاد مثل النزاع في دارفور.تأمل الخرطوم في أن يساعدها قرار رفع العقوبات على العودة إلى الأسواق المالية العالمية مما قد يساعد في جذب استثمارات تشتد الحاجة إليها وتعزيز فرص التعافي.
ويواجه الاقتصاد السوداني صعوبات أشد منذ انفصال الجنوب في 2011 مستحوذا على ثلاثة أرباع إنتاج البلاد من النفط وهو المصدر الرئيسي للعملة الأجنبية والدخل لحكومة الرئيس عمر البشير.
وتفاقم ارتفاع الأسعار بفعل قرار الحكومة في أواخر العام الماضي خفض دعم الوقود والكهرباء في محاولة لتقليص الفجوة بين المصروفات والإيرادات في الموازنة.
وزادت أسعار البنزين حوالي 30 بالمئة مما أدى إلى ارتفاع التضخم إلى 35.13 بالمئة في أيلول من 34.61 بالمئة في آب وفقا للجهاز المركزي للإحصاء.


سنغافورة
مصادر: السعودية تقلص صادرات النفط للصين واليابان في تشرين الثاني

وقالت مصادر تجارية إن أرامكو السعودية المملوكة للدولة قلصت إمداداتها إلى ثلاثة مشترين يابانيين على الأقل ومشتر في كوريا الجنوبية بما يصل إلى عشر في المئة من الخامات السعودية المختلفة.
وأضافت أن بعض المشترين في الصين سيحصلون على كميات أقل من الخام السعودي. وطلب المصادر عدم نشر أسمائهم لأنهم غير مخولين بالحديث إلى وسائل الإعلام.
وكان متحدث باسم وزارة الطاقة السعودية قال يوم الأثنين إن السعودية خفضت مخصصات النفط الخام لشهر تشرين الثاني بمقدار 560 ألف برميل يوميا من طلبات الزبائن لخامها.
وقال أحد المصادر إن مشتريا واحدا على الأقل من شمالي آسيا طلب نفطا أقل بعد أن رفعت السعودية سعر خامها العربي الخفيف الرئيسي لشهر تشرين الثاني إلى أعلى مستوى في 16 شهرا.
وقالت المصادر إن المملكة خفضت الصادرات إلى اليابان أكبر عميل لديها في آسيا للشهر الثاني. لكن واردات اليابان من النفط السعودي ارتفعت في الأشهر التسعة الأولى من عام 2017 بنسبة 15 في المئة مقارنة مع نفس الفترة قبل عام وفقا لما تظهره بيانات تومسون رويترز.
وزادت واردات الصين من النفط السعودي واحدا في المئة خلال تلك الفترة إلى 39.1 مليون طن مقارنة مع الفترة ذاتها قبل عام.
وقالت المصادر إن عددا من الزبائن في تايوان وكوريا الجنوبية وتايلاند ومشتر واحد في اليابان على الأقل سيحصلون على كامل الكميات المتعاقد عليها مع تطلع السعودية إلى التمسك بحصتها السوقية في أسرع المناطق نموا في العالم من حيث الطلب على النفط.
ولم يتسن على الفور الحصول على تعقيب من أرامكو السعودية.



اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق:
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة المدى للاعلام والثقافة والفنون