عام
2017/10/14 (00:01 مساء)   -   عدد القراءات: 439   -   العدد(4040)
محمود عجمي يهدي المتحف الوطني ثلاثةً من أعماله
محمود عجمي يهدي المتحف الوطني ثلاثةً من أعماله


متابعة المدى

قدّم النحات البابلي د. محمود عجمي، ثلاثة من أعماله الفنية، لغرض ضمّها الى المجموعة المتحفية، وكان في استقباله مدير عام دائرة الفنون التشكيلية الدكتور شفيق المهدي، إذ أشاد بهذه المبادرة الجميلة، مقدماً له كتاب شكر وتقدير.
والأعمال هي: الأول منها عبارة عن (رليف) بارز، والآخران مدوّران، ضمن موضوعات تنتمي الى الفكر المثيولوجي العراقي، وصياغته ضمن فكرة عصرية في موضوعاتها ترتكز في الاشتغال على ثيمتي المرأة والثور، لما لهما من اهمية في الفكر العراقي القديم، والفن العراقي المرتبط بفكرة الخصب والنماء في ذلك المعتقد.
الخامات عبارة عن طين مفخور كما هي أغلب اشتغالاته وبأحجام متنوعة.
وقال مدير المتحف الوطني للفن الحديث الفنان والكاتب علي الدليمي: يعد الفنان محمود عجمي من الفنانين النشيطين في الحركة التشكيلية.. وله تجربة متفردة في الطين الفخاري.. قدم تجربته في عدّة معارض نالت اعجاب النقاد ومتذوقي الفن، فهو يجمع ما بين القديم لوادي الرافدين ويزاوجه مع مفردات الحداثة، حاول أن يخرج بتجربة وهوية فنية لائقة بتجربته.
وقدم مدير المتحف الوطني شكره وامتنانه وتقديره للفنان، وأهاب بالفنانين الآخرين أن يحذوا حذو الفنان بتقديم تجاربهم الى المتحف الوطني، لغرض تعويض ما فقده المتحف من أعمال اثناء الاحتلال الامريكي.
وقدمت الفنانة زينب الركابي جزيل شكرها وامتنانها الى هذه المبادرة الطيبة التي قام بها الفنان الدكتور محمود عجمي، داعية الفنانين الى أن يتوجهوا التوجه ذاته.
تجدر الإشارة الى أن الفنان الدكتور محمود عجمي من مواليد مدينة بابل عام 1959... حاصل على درجة الاستاذية بروفيسور (أستاذ فن) عام 2008.. أستاذ مادة النحت في كلية الفنون الجميلة جامعة بابل. لديه 6 معارض فنية ولديه ما يقارب الـ 1000 عمل نحتي ما بين تخطيط وتنفيذ. له تحت الطبع كتاب بعنوان (تداعيات سومرية... بصمات على الطين).



اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق:
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة المدى للاعلام والثقافة والفنون