عام
2017/10/17 (00:01 مساء)   -   عدد القراءات: 604   -   العدد(4043)
التراث الشعبي.. عدد جديد
التراث الشعبي.. عدد جديد


شيماء عبد الرحمن

صدرَ العدد الجديد من مجلة (التراث الشعبي) وهي مجلة فصلية تصدر عن دار الشؤون الثقافية العامة، يبلغ عدد صفحاتها (160) صفحة من القطع المتوسط.
تتناول المجلة عدداً من المواضيع منها. (تكيفات الأداء في اللهجة الشعبية) للدكتور علي حداد، يبيّن فيها تعايش اللهجات الشعبية، حضورها في البيئة المتعينة لها عبرَ أبعاد المكان والزمان والتشكيل البشري الجمعي المتداولة لقيمها في بعدها الدلالي وطرائق تجسيدهُ لتتكيف وسيلة أدائه اللغوي وتفوهاته الخاصة وتمثلاته الشعورية ومقاصده في تشكيل الممارسة اللغوية لأبناء تلك البيئة.
وقدمت المجلة عنواناً ثانياً: (ملامح من التراث الشعبي العراقي في يوميات فرياستارك في العراق) ترجمة وإعداد حمد علي حسين، يشرح فيها السيرة الذاتية لـ (فريا مادين ستارك) كونها سائحة ومستكشفة ومؤرخة وصحافية وكاتبة رحلات بريطانية. درست في جامعة لندن وكلية بدفورد، قامت برحلات عديدة في العراق والشرق الأوسط وبلاد فارس والجزيرة العربية، وكتبت العديد من الدراسات والكتب عن هذه المناطق. وعندما زارت العراق في أواخر عام 1928 لغاية عام 1933. سجلت حياة العراقيين خلال تلك الفترة، الحياة الاجتماعية والسياسية والاقتصادية شأنها شأن أكثر الرحّالة الذين زاروا المنطقة.
كما تناولت المجلة موضوع (حيوية الموروث الشفاهي والرسومات في التراث الشعبي) لسيد نجم بيّن فيه التراث الشعبي والموروث الثقافي من الحكم والأمثال والحكايات والنوادر والأحاجي والأغاني والرقص والملابس وغيرها. التي يتوارثها الأبناء عن الأجداد والآباء والأمهات، وتنتقل من جيل إلى جيل شفهياً وتلقائياً.كما تطرق الكاتب رياض الجابري إلى (الزينة في حياة المرأة في تكريت) تحدث فيه عن المرأة التكريتية العصامية المجبولة على الكدح والعمل الشاق جنباً إلى جنب مع زوجها وأخيها وأبنها، حيث أثبتت أنها نموذج منفرد للمرأة الحرّة الواثقة بدورها في الحياة.



اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق:
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة المدى للاعلام والثقافة والفنون