المزيد...
محليات
2017/10/18 (00:01 مساء)   -   عدد القراءات: 612   -   العدد(4044)
ذي قار تسجل 751 جريمة ألكترونية خلال 9 أشهر


ذي قار/ حسين العامل

حذّرت محكمة استئناف ذي قار الاتحادية من ارتفاع معدلات جرائم الانترنت، وفيما بينت أن عدم السيطرة على منظومتي الانترنت والهاتف النقال كانت من عوامل ارتفاع تلك الجرائم، أكدت تسجيل أكثر من 700 شكوى تتعلق بسوء استخدام مواقع التواصل الاجتماعي.

وقال رئيس محكمة استئناف ذي قار الاتحادية القاضي محمد حيدر حسين لـ(المدى)، إن "الاعوام الأخيرة شهدت ارتفاعا ملحوظا في معدلات جرائم الجنح ، كما برزت جرائم أخرى ناجمة عن الاستخدام الخاطئ لمواقع التواصل الاجتماعي"، مبينا أن "عدم السيطرة على مواقع اليوتيوب ومنظومتي التواصل الاجتماعي والهاتف النقال والاستخدام السيئ لها أدى الى انتشار الجرائم الالكترونية وارتفاع معدلاتها".
وأكد حسين "تسجيل 751 قضية في محاكم ذي قار تتعلق بالجرائم الاكترونية والاتصالات خلال الأشهر التسعة الماضية من عام 2017".
وكشف حسين عن "استخدام شرائح هاتف غير مسجلة وغير مسيطر عليها في ارتكاب جرائم الانترنت وكذلك استخدام الهاتف النقال بصورة غير منضبطة من قبل الأطفال والمراهقين وبعض الشرائح الاجتماعية غير المدركة لمخاطر سوء استخدام منظومتي الانترنت والاتصالات".
وأكد حسين "استخدام مواقع التواصل الاجتماعي والهواتف النقالة في جرائم التهديد والقذف والسب ونشر صور فاضحة لغرض التشهير بالاشخاص أو العوائل" .
وشدد حسين على "أهمية السيطرة على عمل منظومة الانترنت وتفعيل دور الاسرة والمجتمع والمؤسسات التعليمية في مجال الالتزام بالقوانين والحد من الجريمة.
ودعا رئيس محكمة استئناف ذي قار الى "التعجيل بتشريع قانون للسيطرة على مواقع التواصل الاجتماعي لغرض الحد من الجرائم الالكترونية".
وتابع بالقول إن "قانون العقوبات العراقي شرع عام 1969 والمشاكل الاجتماعية التي كانت سائدة يوم ذاك هي غير المشاكل التي تحصل حاليا" .
وأكد "رئيس محكمة استئناف ذي قار على ضرورة إعادة النظر في بعض القوانين والعمل على صياغتها بما يتناسب مع تطور الجريمة في المجتمع ولاسيما ما يتعلق بجرائم الانترنت والمشاكل في العلاقات الزوجية".



اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق:
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة المدى للاعلام والثقافة والفنون