رياضة
2017/10/19 (00:01 مساء)   -   عدد القراءات: 832   -   العدد(4045)
الأولمبي يستعيد ثلاثي الوطني بعد غرب آسيا
الأولمبي يستعيد ثلاثي الوطني بعد غرب آسيا


 بغداد/ حيدر مدلول  تصوير/ كرار الربيعي

 شهد يختبر محترفي أوروبا فـي معسكر الدوحة



من المؤمل أن يعاود ثلاثي المنتخب الوطني أيمن حسين وأمجد عطوان وحسين علي أنضمامهم الى صفوف المنتخب الأولمبي لكرة القدم بعد إنتهاء مشوارهم في منافسات بطولة غرب آسيا التي ستقام خلال الفترة من 8-18 كانون الأول المقبل التي تضيّفها العاصمة الأردنية عمّان وفق الاتفاق الذي تم بين المدربين باسم قاسم وعبدالغني شهد خلال الاجتماع الذي عقدته لجنة المنتخبات الوطنية في اتحاد الكرة.


وقال مصدر في اتحاد الكرة لـ(المدى) إن اللاعبين الثلاثة سيشاركون في المباراة الدولية الودية التي سيلعبها المنتخب الوطني مع نظيره السوري على ملعب كربلاء الدولي يوم الرابع عشر من تشرين الثاني المقبل الى جانب بطولة غرب آسيا المقبلة نظراً لحاجة الملاك التدريبي للمنتخب الى خدماتهم ولسد الفراغ الذي سيتركه عدم مشاركة اللاعبين المحترفين في الأندية العربية والآسيوية والأوروبية والأميركية نظراً لكونها غير معترف بها من قبل الاتحاد الدولي لكرة القدم التي لا توافق تلك الاندية على ضوئها السماح لهم بالانضمام الى صفوف منتخبنا.
وأوضح أن الاتحاد الآسيوي لكرة القدم وضع منتخبنا الأولمبي بالمستوى الأول الى جانب منتخبات إيران وكوريا الجنوبية والصين خلال سحب قرعة بطولة كأس آسيا تحت 23 عاماً التي تضيفها العاصمة الصينية بكين يوم الثلاثاء المقبل التي ستقام الأدوار النهائية فيها بداية العام المقبل أعتماداً على احتلاله المركز الثالث في النسخة الأخيرة من البطولة التي أقيمت بالعاصمة القطرية الدوحة مطلع العام الماضي وضمِن بموجبه المشاركة في دورة الألعاب الأولمبية التي جرت في مدينة ريو دي جانيرو البرازيلية في شهر آب من العام ذاته فيما ضمّ المستوى الثاني منتخبات قطر والأردن وكوريا الشمالية وأستراليا، وجاءت منتخبات السعودية وتايلاند وأوزبكستان وسوريا في المستوى الثالث، وضمّ المستوى الرابع منتخبات فيتنام وفلسطين وعُمان وماليزيا حيث سيتم منتخبنا على رأس إحدى المجموعات الأربع التي ستضم كل واحدة منها أربعة منتخبات.
وأشار الى أن الأولمبي سيدخل معسكراً تدريبياً بالعاصمة القطرية الدوحة يوم الخامس من تشرين الثاني المقبل يتخلله خوض ثلاث مباريات دولية ودية هناك أثنتان منها مع المنتخب الأولمبي السوري والثالثة مع المنتخب الأولمبي العُماني و سيتم فيه دعوة ثلاثة لاعبين محترفين يلعبون في الأندية الأوروبية من قبل المدرب عبد الغني شهد التي يراها فرصة مناسبة من الوقوف على مستوياتهم الحقيقية ومدى انسجامهم مع بقية زملائهم اللاعبين المحليين لكون تلك المباريات ستقام خلال أيام فيفا دي للشهر ذاته حيث سيتم أكمال الإجراءات الإدارية بخصوصهم من قبل اتحاد الكرة وبما يضمن تواجدهم بشكل رسمي مع المنتخب خلال الفترة المقبل.
وأوضح إن هذا المعسكر الخارجي سيكون الأول للمنتخب الأولمبي بعد أن تأهل أولاً الى النهائيات الآسيوية من خلال تصفيات المجموعة الثانية التي جرت خلال الفترة من 19-23 تموز الماضي بالعاصمة السعودية الرياض أثر فوزه في ثلاث مباريات على المنتخب الأفغاني 8-0 والبحريني 2-1 والسعودي 2-0 حيث لم يجرِ أية وحدة تدريبية عكس المنتخبات الأخرى التي دخلت في معسكرات تدريبية وخاضت مباريات تجريبية تحضيراً لكأس أمم آسيا تحت 23 عاماً في إطار رحلتها من أجل أن تكون معدّة بشكل أمثل للتنافس بقوة على اللقب القاري.
وتابع إن العاصمة اليابانية طوكيو ستكون مسرحاً لإقامة المعسكر التدريبي الخارجي الثاني في الربع الأخير من العام الحالي حيث من المقرر أن يتخلله خوض ثلاث مباريات ودية هناك بموجب بروتوكول التعاون الذي أبرمه اتحاد الكرة مع نظيره الياباني ويتطلع به المدرب عبدالغني شهد الى وضع لمساته الأخيرة على القائمة الأساسية التي سيلعب بها في نهائيات الصين وزيادة درجة الجاهزية الكاملة للاعبين الى جانب معالجة نقاط الضعف والخلل التي قد تظهر في عدد من الخطوط من أجل عدم تكرارها في المنافسات التي سيدخلها بقوة للمنافسة على خطف اللقب في المشاركة الثالثة للعراق فيها بعد أن تمكن من نيل كأس النسخة الأولى من البطولة التي ضيفتها العاصمة العُمانية مسقط بداية عام 2014 ، فيما نال المركز الثالث في النسخة الثانية التي جرت مطلع عام 2016 بالعاصمة القطرية الدوحة.
وسيفتقد المنتخب الأولمبي لكرة القدم في أول مباراة يلعبها في الدور الأول بالنهائيات الآسيوية الى خدمات المهاجم أيمن حسين الذي تم معاقبته من قبل لجنة الانضباط في الاتحاد الآسيوي بحرمانه من اللعب مباراة واحدة مع فرض غرامة مالية عليه بعد طرده من قبل الحكم العُماني في المباراة الأخيرة التي لعبها مع المنتخب السعودي بالتصفيات الأولية لحساب المجموعة الثانية التي ضمّت منتخبات البحرين وأفغانستان والسعودية البلد المنظم.



اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق:
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة المدى للاعلام والثقافة والفنون