رياضة
2017/10/21 (00:01 مساء)   -   عدد القراءات: 322   -   العدد(4046)
تغريدة




دخول محافظة بغداد كطرف مسؤول عن إدارة ملاعب العاصمة بموجب كتاب رسمي وجهته الى وزارة الشباب والرياضة يعني أن هناك أزمة جديدة تضاف الى أزمات الوزارة مع الأندية تارة والأولمبية تارة أخرى، بسبب تداخل الصلاحيات ومحاولة استلابها هنا وتهميشها هناك، وذلك يعكس وجود أكثر من رأي في الوزارة يتسبّب في تشتّت القرار، وعدم اللجوء الى ضوابط محدّدة تحفظ حقوقها وأملاكها وتمنع سحب البساط من أعمال عدة تقوم بها، فالفترة المقبلة تحتاج الى مراجعة ملفاتها عملياً لا أن تعالجها عبر بيانات ومنشورات في مواقع التواصل الاجتماعي!



اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق:
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة المدى للاعلام والثقافة والفنون