عربي ودولي
2017/10/21 (00:01 مساء)   -   عدد القراءات: 689   -   العدد(4046)
صحافة عالمية: واشنطن بوست: خطاب بوش يدق ناقوس الخطر من سياسات ترامب




قالت صحيفة "واشنطن بوست" إن الرئيس الأميركي الأسبق جورج دبليو بوش ألقى خطابا سياسيا نادرا حذر فيه من التهديدات التي تواجه الديمقراطية الأميركية واضمحلال المشاركة المدنية، وهي الرسالة التي تم تفسيرها على أنها انتقاد لقيادة دونالد ترامب المثيرة للانقسام.
وفي منتدى أقيم في نيويورك برعاية مركزه الرئاسي، قدم بوش تقييما صريحا لنظام سياسي أفسدته نظريات المؤامرة والتزييف الصريح، وأصبحت فيه القومية تشوه الوطنية.
وقال بوش في خطابه الذي استمر قرابة الربع ساعة: "إننا نشهد تدهور خطابنا بسبب القسوة العرضية". وأضاف في الحدث الذي يحمل عنوان "روح الحرية" إن البلطجة والتحيز في حياتنا العامة يضع نغمة قومية ويوفر السماح بالقسوة والتعصب، والطريقة الوحيدة للالتزام بالقيم المدنية هي أن نعيشها أولا".
ولم يذكر بوش ترامب بالاسم، وأكد مساعدون سابقون أن الرسالة كررت كلمات سابقة قالها بوش، لكن الحقيقة أن رئيساً سابقاً كان يدق ناقوس الخطر حول القيم الأميركية ودور الولايات المتحدة فى العالم في وقت أغضب فيه ترامب الحلفاء في الخارج وأثار ردود فعل سياسية غاضبة في الداخل قد جعل تصريحات أكثر
أهمية.



اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق:
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة المدى للاعلام والثقافة والفنون