صحة وعافية
2017/10/22 (00:01 مساء)   -   عدد القراءات: 1902   -   العدد(4047)
صحتك * 3
صحتك * 3




علاجٌ واعدٌ جديد ضدّ البدانة
سمح علاج تجريبي جديد بتخفيض الوزن ومعدل الأنسولين والكوليسترول السيئ تخفيضاً ملحوظاً عند الفئران والجرذان والرئيسيات المصابة بالبدانة، بحسب نتائج دراسة واعدة نشرت في مجلة "ساينس ترانسلايشونال ميديسن". وقد يقدم هذا العلاج بديلاً عن العمليات الجراحية لتخفيض الوزن للقضاء على البدانة التي ازدادت معدلاتها في العالم ثلاث مرات تقريباً منذ عام 1975، بحسب الباحثين في مجموعة «أمغين» للتكنولوجيات الحيوية. وتبيّن للباحثين، أن القوارض التي تعاني من البدانة لديها، كما البشر، نسب عالية في الدم من البروتينة المعروفة بـ«جي دي اف 15»، مقارنة مع مجموعة ضبط لديها معدلات أوزان طبيعية، بحسب يومي شيونغ من خدمة الاضطرابات القلبية الأيضية في «أمغين» التي أشرفت على هذه الدراسة. وبالاستناد إلى هذه الجزيئة، ابتكر الباحثون علاج «جي دي اف 15» الذي سمح بتخفيض الوزن والحدّ من الشهية ونسبة السكر في الدم عند الحيوانات في المختبر. وأثبت هذا العلاج القائم على مزيج من البروتينات فعالية في تخفيض الوزن تخفيضاً ملحوظاً عند الفئران والقردة التي تعاني من البدانة، بحسب الباحثين الذين أشاروا إلى أن هذه البروتينات، أثرت في العادات الغذائية للفئران التي باتت تفضل أغذية أقل دسماً. وخلص القيّمون على هذه الأبحاث، إلى أن هذا العلاج التجريبي ينشّط سلسلة من الخلايا العصبية بين الدماغ والأمعاء.
(واشنطن ـ أ ف ب)

 


دراسة: الرياضة تصغّر العمر 10 أعوام
من يمارس الرياضة، فإنه يصغر من ناحية المهارات الحركية عن العازف عنها بمقدار عشرة أعوام في المتوسط. هذا ما توصل إليه تقييم حديث لدراسة طويلة المدى، بعنوان المساهمة في الصحة، والتي نشر نتائجها قسم الدراسات الرياضية بمعهد كارلسروه الألماني للتكنولوجيا اليوم الثلاثاء. وتهتم هذه الدراسة بفحص الحالة الصحية للنشطين رياضياً والعازفين عن ممارسة الرياضة في المرحلة المتوسطة من العمر. وقال البروفيسور كلاوس بوز، الذي أشرف على الدراسة مع العالم ألكسندر فول: يتضح من بياناتنا أن النشط رياضياً في سن الخمسين يتمتع بلياقة بدنية مكافئة لغير النشط رياضياً في سن الأربعين. وأضاف بوز، أن البيانات أظهرت أيضاً أن المشكلات الصحية التي تزيد في المعتاد مع تقدم العمر تندر بصورة ملحوظة لدى ممارسي الرياضة. وتبين من خلال الدراسة، أن من يمارس الرياضة أقل من ساعتين ونصف أسبوعياً، فإن خطر إصابته بالسكري على سبيل المثال تتضاعف بمقدار أربع مرات. وتشمل الدراسة التي تُجرى منذ عام 1992 في مدينة شونبورن الألمانية نحو 500 امرأة ورجل تتراوح أعمارهم بين 35 و 80 عاماً حالياً.

 

دراسة: الإجهاد يؤثر سلباً في الجهاز الهضمي
حذرت دراسة طبية أجريت في جامعة "بريجهام يونج" بولاية "يوتا" الأمريكية، من أن أضرار الإجهاد تماثل أضرار الوجبات السريعة على الجهاز الهضمي.
فقد توصلت الباحثة لورا بريدجواتر في جامعة "بريجهام يونج" إلى أنه عند تعرض إناث فئران التجارب للإجهاد، تعرضت الكائنات الدقيقة الحيوية المتواجدة في جهازها الهضمي وآلية التمثيل الغذائي إلى التغير وكأنها كانت تتبع نظاماً غذائياً عالي الدهون. وقالت بريدجواتر "يمكن أن يكون الإجهاد ضاراً في الكثير من الطرق، لكن هذا البحث هو رؤية جديدة لارتباط وعلاقة التوبرت بالتغيرات الخاصة التي تطرأ على التركيبة البكتيرية في الأمعاء"، مضيفة "نحن أحياناً نفكر في الإجهاد كظاهرة نفسية بحتة، ولكنها تسبب تغييرات جسدية خاصة". فقد عكف الباحثون على إجراء أبحاثهم على مجموعة كبيرة من الفئران يبلغ عمرها 8 أسابيع، حيث تعرض نصف الذكور ونصف الإناث لاتباع نظام غذائي عالي الدهون.. وبعد 16 أسبوعاً، تعرض جميع الفئران لضغوط خفيفة على مدار 18 يوما.



اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق:
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة المدى للاعلام والثقافة والفنون