رياضة
2017/10/23 (00:01 مساء)   -   عدد القراءات: 605   -   العدد(4048)
حرة مباشرة: لا تورطوا حمودي!
حرة مباشرة: لا تورطوا حمودي!


 د. هادي عبد الله

فرحنا بفوز الزميل إياد الصالحي بعضوية المكتب التنفيذي للاتحاد الآسيوي للصحافة الرياضية مع التزامنا بموقفنا المعلن بأن هذا الاتحاد مازال مريضاً ولا يقوى إلا على التنفّس، وكلّنا أمل أن تستطيع الإدارة الجديدة برئاسة الزميل الكويتي سطام السهلي إنهاض هذا الاتحاد من رقدته وهي قادرة إن شاء الله تعالى على ذلك بعد أن إنتزعته من رئاسته السابقة التي غرقت في بحر من علامات الاستفهام.
وفرحنا أيضاً باستقبال النجم رعد حمودي رئيس اللجنة الأولمبية العراقية لزميلنا الصالحي وتكريمه بدرع الأولمبية وإعلانه الاستعداد لاستقبال رئيس الاتحاد الآسيوي الجديد الزميل السهلي وكذلك توجيه الدعوة لرئيس الاتحاد الدولي جان ميرلو لزيارة بغداد والحديث عن واقع ومستقبل الإعلام الرياضي وهي خطوة تعد تكريماً لأسرة الإعلام الرياضي العراقي في المقام الأول .
ولكن الغريب أن البيان الصادر عن الاتحاد العراقي للإعلام الرياضي لم يتطرّق الى هاتين الدعوتين وصُعقنا بالإشارة الى دعوة يقول البيان والعهدة على من كتبه أن حمودي قد وجّه الدعوة لرئيس وعدد من أعضاء " نادي الإعلام الرياضي الدولي" وهو نادٍ ما زال في طور التأسيس ولم تتبلور الرؤية بعد حوله من قبل المنظمات الإعلامية الرياضية المعتبرة.
ولا أعلم حقاً لماذا تخطّى اتحادنا اسم رئيس النادي الدولي هل عن حسن نية أم إنه لا يريد التعريف بشخصية هذا الرئيس الذي انكشفت أوراقه مما اضطر الاتحاد الآسيوي الى إجراء انتخابات تزيحه عن المشهد الإعلامي الآسيوي بما يحفظ ماء وجهه إلا أنه يأبى أن يتّعظ، فطلع على الناس بفكرة النادي الدولي هذا لأنه طامح الى أن يكون في الواجهة دائماً من غير كفاءة مهنية تؤهله أن يكون، لذا تراه كما فعل مع الاتحاد الآسيوي يعتمد على حملات العلاقات العامة وتضخيم أناه لكي يتربّع على الكرسي الذي يضيع فيه .
إنه الزميل محمد قاسم الذي تأفف منه كل الإعلاميين الرياضيين المحترمين وضاق به الاتحاد الآسيوي ذرعاً فأقصاه في حركة تصحيحية على المستويين الحرفي والأخلاقي في إطار المعاني المهنية لهاتين المفردتين .
بعد هذا لماذا يورّط اتحادنا الغالي لجنتنا الأولمبية باستقبال هذا الرئيس المهووس بحب الرئاسات ذات العناوين الخاوية المفرغة من كل عطاء ؟
ثم ما هو هذا النادي غير إعلان على مواقع التواصل حتى بعد استقبال وزيرة تونسية لرئيسه؟ إنه من غير شك دعوة لشق الصفوف بعد أن إنكشف أمر الرئيس المؤسس له بتواضع امكاناته وحرصه على مزاحمة من هم أكبر منه شأناً وأكثر تواضعاً وأعمق خبرة وأنبل أهدافاً .
إن الدعوة التي ترفع رأس الأسرة الإعلامية الرياضية العراقية هي التي توجه لكل من الاتحاد الدولي والاتحاد الآسيوي للصحافة الرياضية وليس لغيرهما وعلى اتحادنا أن يتحمّل مسؤولية توجيه النصح وصدق المشورة للرجل الذي يثق به..النجم رعد حمودي.



اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق:
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة المدى للاعلام والثقافة والفنون