اقتصاد
2017/10/25 (00:01 مساء)   -   عدد القراءات: 2058   -   العدد(4050)
يوميات معرض بغداد الدولي..زوار المعرض يجدون ضالتهم في الجناح المصري
يوميات معرض بغداد الدولي..زوار المعرض يجدون ضالتهم في الجناح المصري


 المدى / سرمد القيسي

معرض بغداد الدولي بدورته الرابعة والاربعين يستمر في فعالياته المتنوعة والمميزة وسط حضور لافت من المواطنين وأصحاب الشركات والوفود العربية والأجنبية للتنافس في بلد يبدو انه سيكون أرضية خصبة للاستثمار وإعادة الإعمار,لاسيما وإن العلاقات الخارجية في تحسن مستمر مع دول المنطقة , ويأتي هذا الافتتاح تزامنا مع تحرير الأراضي العراقية من آخر معاقل تنظيم داعش في العراق

بهذا الصدد قامت "المدى" بجولة في جناح جمهورية مصر العربية الذي اكتظ بالمتبضعين الذين كان أغلبهم من النساء العراقيات ومن مختلف الشرائح العمرية كباراً وصغاراً , ويبدو انهم وجدوا ضالتهم وما يرومون شراءه في هذا الجناح المتواضع وقمنا باستطلاع آراء الزبائن وأصحاب الشركات لنسلط الضوء بشكل مفصل عما يدور في هذا الجناح محمد عبد القادر مدير شركة أواني المنزلية المصرية وفي لقاء خص به "المدى" قال أن أجواء المعرض تفاعلية و"جيدة جدا" بحسب قوله حيث كان إقبال المواطنين والتجار على شراء واقتناء المنتجات المصرية كبير نسبة لرخص الاسعار وجودة هذا المنتج موضحا إن هذه ليست المشاركة الأولى له في المعرض و سبقتها 4 مشاركات في سنوات ماضية , وأضاف إن السوق العراقية مفتوحة وكبيرة وتستوعب المنتجات المصرية التي تحظى بسمعة طيبة في العراق, ووصف العراق ب" بلده الثاني" وانه لا يشعر بأي غربة في بغداد سمير عطا الله صاحب مصنع ملابس جلدية مصرية بين إن مشاركته الثالثة في المعرض كانت مختلفة عن السنوات السابقة بسبب استقرار الاوضاع الامنية بشكل أكبر وقال إننا نطمح لمزيد من التبادل التجاري بين العراق ومصر حسام يوسف من خان الخليلي يشارك لأول مرة في معرض بغداد الدولي وبين انه تفاجأ بالتنظيم والترتيب الذي اعدته هيئة المعارض العراقية وهو يبيع التحف الشرقية والكراسي والجِمال والصدف والصناعات اليدوية تاريخية كالاهرام وتمثال ابو الهول , وهذه المنتجات بحسب يوسف تساهم في زيادة التواصل الاجتماعي والثقافي بين البلدين لأن العراق ومصر لهما بعد تاريخي عظيم حسين محمد صاحب شركة ملابس مصرية قال معلقا على مشاركته في المعرض "الشعب العراقي ذواق " وهذا الشيء يدفعنا الى إبتكار أشياء وأفكار جديدة تلبي ما يصبو اليه المستهلك وعرج على موضوعة أجور الاشتراك في المعرض قائلا "ان الحكومة المصرية دعمتنا كأصحاب شركات للمشاركة في معرض بغداد الدولي" من أجل مزيد من التواصل الثقافي والتجاري وذلك كون علاقاتنا مع العراق متجذرة تاريخياً وان الشعب العراقي والمصري "توأم" في الثقافة والتفكير واثناء تجوال المدى في الجناح المصري أيضاً أجرينا لقاءات مع بعض المواطنين لنأخذ اراءهم في المنتجات المصرية
مازن عزيز رجل عراقي ذو عقد ستيني قال ان الصناعات الفلكلورية والتراثية المصرية جميلة جدا ودفعتنا الى اقتنائها رغما عنا وانا فرح بمشاركة مصر الشقيقة ونرحب بهم في بلدهم الثاني العراق لاسيما إن هذه السنة شهدت تنظيما جيدا في افتتاح المعرض دون غلق للطرق أو أي خروق أمنية ولله الحمد وهناك مشاركة عربية واسعة في المعرض
دعاء علي شابة عراقية قالت إن الجناح المصري هو أجمل قسم مررت به في معرض بغداد نظراً للتعامل اللائق والمحترم من الجانب المصري وهم يرسمون الابتسامة على وجوهنا ونحن نتبضع منهم ويتمتعون بحس فكاهي عالي وأكثر شيء لفت نظري هو عمل الاهرامات والجمل والاشياء التراثية المصرية والكلابيات الراقية التي تتميز بخامة ذات نوعية جيدة وبأسعار مناسبة جدا واضافت "اتيت هنا اليوم مع صديقتي زينب لاستغل فرصة افتتاح المعرض لاقتناء أشياء قد لا أجدها في أي مكان إلا في مصر نفسها بعد تجشم عناء السفر " .



اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق:
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة المدى للاعلام والثقافة والفنون