المزيد...
منوعات واخيرة
2017/10/26 (00:01 مساء)   -   عدد القراءات: 276   -   العدد(4051)
لو..عاصم عبد الأمير :  أُفضل الموسيقى على الرسم
لو..عاصم عبد الأمير : أُفضل الموسيقى على الرسم




أدرك بأنه فنان وضع نفسه على عتبة درب طويل، ففي اللحظة التي قرأ فيها جواد سليم، وأخذ من بيكاسو وجياكوميتي ما أعجبه من انشغالات، بدأ مشواره الطويل مع الفن، ولم يجد من استناده لتجارب العظماء عيباً فهو يجد أن لهؤلاء لغة حوار أعمق ليقوم كل منهم بإعادة نتاج الآخر بطريقة فذة ومختلفة، الفنان التشكيلي عاصم عبد الامير، كرّس حياته للفن فصار جزءاً لا يتجزأ منه، اليوم سيرى جمهوره الجانب الآخر منه،من خلال فقرة "لو" لجريدة المدى:
• لو طُلِبَ منك أن تصطحب ثلاثة كتب إلى جزيرة صحراوية فأي الكتب ستختار؟
-نكون أو لا نكون للدكتور فرج فودة، ستيفن هوكنغ التصميم العظيم، المجموعة الشعرية الكاملة للشاعر كزار حنتوش.
• لو عاد بك الزمن إلى الوراء ما هو المشهد الذي تتمنى أن تعيشه من جديد؟
-رغبتي الوحيدة أن أكون أكثر إخلاصاً لاهتماماتي وأكثر خدمة لبلدي.
• لو وجدت مصباحاً يحقق أمانيك، ومسموح لك أن تتمنى شيئاً واحداً، ماذا ستكون هذه الأمنية؟
-أتمنى أن يعيش العراقيون حياة أفضل فقط.
• لو طلب منك أن تصطحب معك إلى مكان معزول ثلاث أغنيات، فما هي هذه الاغنيات التي ستختارها؟
-مش هاين أودعك لنجاة الصغيرة، وبعض أغاني عبد الحليم حافظ، وأغنية لوردة الجزائرية .
• لو قررت السفر إلى القمر والمركبة لا تستوعب سوى ثلاثة أشخاص فمن ستختار للرحلة معك؟
-سأصطحب كتاباً ولوحة معي فقط، لأنهما أفضل من أي صديق.
• لو طلب منك تعريف الحب بجملة واحدة فكيف ستعرّفه؟
-الحب هو الشيء الوحيد الذي يحسسنا بوجودنا الحقيقي.
• لو تسلمت منصب رئيس الوزراء ليوم واحد ومسموح لك أن تتخذ ثلاثة قرارات فقط، ماهي هذه القرارات؟
-أولاً أحاول تشجيع الشعب للنظر الى المستقبل وترك خديعة الماضي بكل ما فيه من كوارث وخرافات.
ثانياً توفير مدارس للشعب لتوفير معرفة حقيقية ليحبوا بلدهم بصدق.
ثالثاً أكسر القيود مع العراق لينفتح الى العالم والبلدان الاخرى .
• لو طلب منك أن تقدم نصيحة لشخص واحد,,, من ستختار لتقدم له هذه النصيحة وما هي هذه النصيحة؟
-لا أقدم نصيحة لأني لا أرى أني أفضل أو أهم من الآخرين، ولكن أشعر بأن الكثيرين بحاجة الى نصائح.
• لو خيرت بين مهنتك الحالية ومهنة أخرى ماذا تختار؟
-سأختار الموسيقى .
• لو أتيحت لك الفرصة أن تحرر هذه الزاوية من هي الشخصية التي تتمنى أن تحاورها؟
-سأختار فاخر محمد.
• لو ركبت آلة الزمن الى الماضي أي فترة زمنية تتمنى أن تعود إليها؟
-لسوء الحظ ليس لدينا فقرات زمنية جذابة، أرى أني أسير وعيني الى الأمام .
• لو أتيحت لك فرصة أن تغيّر ملامح وجهك ... كيف تتمنى أن يكون شكلك؟
-أنا لا أخلع وجهي أبداً.



اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق:
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة المدى للاعلام والثقافة والفنون