اقتصاد
2017/10/28 (00:01 مساء)   -   عدد القراءات: 563   -   العدد(4052)
خارج الحدود




لندن
 أمين عام أوبك: تعليقات السعودية وروسيا "تزيح الضباب" قبل اجتماع 30 نوفمبر
قال محمد باركيندو الأمين العام لأوبك لـ"رويترز"، امس الجمعة، إن إعلان السعودية وروسيا بوضوح عن دعمهما لتمديد اتفاق عالمي لخفض إنتاج النفط لمدة تسعة أشهر أخرى يزيح الضباب قبل اجتماع أوبك المقبل. وتخفض منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) بجانب روسيا وتسعة منتجين آخرين إنتاج النفط بنحو 1.8 مليون برميل يومياً منذ كانون الثاني. وينتهي سريان الاتفاق في آذار 2018 ويدرس المنتجون تمديده. وكان ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، قال هذا الأسبوع، إنه يدعم إبقاء الاتفاق سارياً لمدة تسعة أشهر، وذلك بعد تصريحات مماثلة أدلى بها الرئيس الروسي فلاديمير بوتين. وقال باركيندو لرويترز على هامش مؤتمر "ترحب أوبك بالتوجيه الواضح من ولي العهد السعودي بشأن ضرورة تحقيق الاستقرار في أسواق النفط والحفاظ عليه بعد الربع الأول من 2018." وأضاف أنه بجانب تصريحات بوتين "فإن ذلك يزيح الضباب في الطريق إلى فيينا في 30 (تشرين الثاني)“.

 

باريس
 نمو ربح توتال الفرنسية 29% في الربع/3 بدعم زيادة الإنتاج ووفورات التكلفة
قالت شركة النفط والغاز الفرنسية العملاقة توتال، إن أرباحها الصافية المعدلة ارتفعت 29 بالمئة في الربع الثالث، بما يتماشى مع التوقعات، بفضل زيادة الإنتاج وهوامش التكرير المرتفعة، بينما تجاوزت تخفيضات التكلفة هدفها للعام. وزاد إنتاج توتال من النفط ستة بالمئة في الربع الثالث، بينما صعد صافي الربح التشغيلي المعدل من وحدتها لأنشطة المصب التي تشمل التنقيب والإنتاج 84 بالمئة مقارنة مع الفترة ذاتها من العام الماضي، بدعم من ارتفاع سعر خام القياس العالمي مزيج برنت 14 بالمئة. وقال الرئيس التنفيذي للشركة باتريك بويان في بيان ”استفادت المجموعة استفادة كاملة من المناخ المواتي بفضل أداء نموذجها المتكامل وستراتيجيتها لخفض المستوى الذي يحقق التعادل“ بين الإيرادات والمصروفات. وذكرت توتال، أن صافي ربحها المعدل في الربع الثالث بلغ 2.7 مليار دولار، بما يتماشى مع توقعات محللين استطلعت رويترز آراءهم. وساهمت زيادات الإنتاج في مشاريع مثل كاشاجان في قازاخستان وموهو نورد في جمهورية الكونجو وأنجولا إل.إن.جي إلى جانب امتيازات جديدة مثل الشاهين بقطر في وصول الإنتاج إلى 2.58 مليون برميل من المكافئ النفطي يومياً. وأبقت توتال على هدفها لنمو الإنتاج السنوي عند نحو خمسة بالمئة في 2017، وتتوقع بقاءه عند هذا المستوى حتى 2022.
وذكرت الشركة، أن هدفها لخفض التكلفة في العام سيزيد على 3.6 مليار دولار مقارنة مع 3.5 مليار دولار في توقعاتها السابقة، مع استمرارها في تقليص التكاليف. وأضافت، أن تكلفة الإنتاج نزلت عن خمسة دولارات للبرميل في الأشهر الثلاثة الأخيرة، بما يقل عن هدف العام البالغ 5.5 دولار للبرميل.



اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق:
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة المدى للاعلام والثقافة والفنون