محليات
2017/10/28 (00:01 مساء)   -   عدد القراءات: 818   -   العدد(4052)
إغلاق طريق "محمد القاسم" يستمر لـ 3 أشهر
إغلاق طريق "محمد القاسم" يستمر لـ 3 أشهر


 بغداد/ المدى

أوضحت أمانة بغداد، إن فترة غلق طريق "محمد القاسم" ستكون لثلاثة أشهر فقط مع استمرار عمليات الصيانة، فيما أشارت الى أن الطريق وصل لمرحلة خطرة ولا يمكن تأجيل إصلاحه لوقت أطول أو لحين انتهاء السنة الدراسية، وأكدت إنها طالبت بتخصيص الأموال لاصلاحه منذ سنوات ولكنها لم تخصص إلا في هذا الوقت.

وقال المتحدث باسم الامانة حكيم عبد الزهرة في تصريح صحافي، إن "مدة غلق طريق "محمد القاسم" ستكون لـ3 أشهر فقط مع استمرار عمليات الصيانة"، مبيناً إن "الشركة التي سوف تتولى عملية الصيانة ستقوم خلال مدة الـ3 أشهر بنصب دعائم مساندة لإعادة افتتاح الطريق بأسرع وقت ممكن حيث إن مدة إصلاحه تستغرق نحو سنة وبالتالي يفتتح الشارع نظراً لأهميته الكبرى وتستمر أعمال صيانته في
ذات الوقت".
وأوضح عبد الزهرة، إن "الطريق وصل لمرحلة خطرة ولا يمكن تأجيل إصلاحه لوقت أطول أو لحين انتهاء السنة الدراسية كما وصلتنا بعض المطالبات بهذا الصدد حيث إن سلامة المواطنين تمثل الأولوية بالنسبة الينا"، مشيراً الى أن "أمانة بغداد طالبت بتخصيص الأموال لإصلاحه منذ سنوات خصوصاً انه تعرض الى عدة تفجيرات ارهابية ساهمت بتدمير الركائز الاساسية للطريق ولكنها لم تخصص إلا في هذا الوقت وتم الشروع بعملية الاصلاح بشكل فوري".
وكان مجلس محافظة بغداد قد أعلن، الأربعاء، ان الفرق الهندسية في امانة بغداد أكدت حاجة الجسر ضمن طريق محمد القاسم الى الاصلاح الجذري قبل 9 أشهر وكان يجب إصلاحه قبل بدء الدوام لطلبة الجامعات والمدارس، فيما أوضح بأن الجسر اصبح مهددا بالسقوط مما يوجب غلقه بشكل تام لاجراء عمليات الإصلاح عليه.
يذكر أن امانة بغداد كانت قد أعلنت، الثلاثاء الماضي، إن أعمال الصيانة التي ستجرى على طريق محمد القاسم لن يكون معها قطع للطريق ذهاباً وإيابا، مشيرة الى أنها ستشترط على الشركة المنفذة لأعمال الصيانة عدم غلق الطريق أمام حركة
السيارات.



اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق:
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة المدى للاعلام والثقافة والفنون