عربي ودولي
2017/10/29 (00:01 مساء)   -   عدد القراءات: 1888   -   العدد(4053)
أزمة كتالونيا في سطور .. ما هو إقليم كتالونيا؟
أزمة كتالونيا في سطور .. ما هو إقليم كتالونيا؟




كتالونيا إقليم بشمال شرقي إسبانيا ويتمتع بحكم ذاتي وله تاريخ مستقل يمتد نحو 1000 سنة.
يتمتع الإقليم بمصادر ثروة عدة ويتحدث أبناؤه لغة مختلفة وله برلمان خاص، وعلم ونشيد وطني مختلفان عن باقي إسبانيا. وله كذلك شرطة خاصة به، ويسيطر على غالبية الخدمات العامة فيه.
لماذا الجدل؟
في يوم 27 تشرين الأول، أعلن برلمان كتالونيا انفصال الإقليم عن إسبانيا بأغلبية 70 صوتا ضد 10 أصوات.
وجاء هذا بعد إجراء استفتاء مطلع الشهر وافق فيه 90 في المئة من المواطنين على الانفصال عن إسبانيا. وكانت نسبة الإقبال على المشاركة في الاستفتاء 43 في المئة من الناخبين المسجلين.
وتم الاستفتاء رغم أن المحكمة الدستورية اعتبرته غير دستوري وأعلنت تعليقه قبل ساعات من بدء التصويت.
واندلعت اشتباكات حين حاولت الشرطة الوطنية الإسبانية منع الناخبين من الوصول إلى مراكز الاقتراع.
ما هو رد فعل مدريد؟
دأبت الحكومة الإسبانية على رفض الاستفتاء بوصفه غير قانوني. وبعد دقائق من إعلان برلمان كتالونيا الانفصال، صوّت مجلس الشيوخ الإسباني على تفعيل المادة 155 من الدستور والتي تنقل إدارة الإقليم إلى حكومة مدريد.
وفي وقت سابق، أكد رئيس الوزراء الإسباني ماريانو راخوي أن تفعيل المادة 155 لن يؤدي إلى حل برلمان الإقليم أو إلغاء الحكم الذاتي أو حتى تعليقه.
أما رئيس إقليم كتالونيا كارلس بوجديمون فحذر من أن برلمان كتالونيا سيرد على "أسوأ هجوم" على الإقليم منذ عهد الديكتاتور فرانكو.
ما هي خطورة الأزمة؟
ليس هناك احتمالات كبيرة بتصعيد الأزمة إلى نزاع مسلح، لكنها ستلحق الأضرار بالاقتصاد الإسباني وربما تسبب أزمات في منطقة اليورو.
كما أن انفصال إقليم كتالونيا قد يصبح مثالا يحتذى به للانفصاليين في عدد من الدول الأوروبية وربما لأقاليم أخرى في إسبانيا



اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق:
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة المدى للاعلام والثقافة والفنون