المزيد...
رياضة
2017/11/01 (00:01 مساء)   -   عدد القراءات: 622   -   العدد(4056)
الصقور يتأهبون لمواجهة "استقلال" طمعاً باللقب
الصقور يتأهبون لمواجهة "استقلال" طمعاً باللقب


 بغداد/ حيدر مدلول

  فرحان: تواجدنا فـي دوري آسيا استحقاق طبيعي


اختار السوري حسام السيد مدرب فريق القوة الجوية لكرة القدم حامل لقب النسخة الأخيرة من الدوري الممتاز 20 لاعباً لخوض المباراة النهائية لبطولة كأس الاتحاد الآسيوي 2017، التي ستجمعه مع نظيره استقلال الطاجيكي بالساعة الرابعة عصر يوم السبت المقبل، على ملعب هيسو المركزي بالعاصمة دوشنبه.


وقال المدرب المساعد لفريق القوة الجوية لكرة القدم رزاق فرحان لـ(المدى): إن اللاعبين الذين تم اختيارهم في القائمة النهائية هم ، فهد طالب وأمجد رحيم وسامال سعيد وسامر سعيد وأحمد عبد الرضا وعلي بهجت وسبستيان انتيتش وزاهر ميداني وخالد المبيض وهمام طارق وعماد محسن وأمجد راضي وحمادي أحمد وطاهر حميد وسيف سلمان وثامر برغش وفهد كريم وكرار علي بري وعلي يوسف وقيس مقدام، مشيراً الى فريقه استفاد كثيراً من المباريات التجريبية التي لعبها مع فرق الطلبة ونفط الوسط والكرخ والصناعات الكهربائية بعد أن أجبرته ظروف صعوبة الحصول على تأشيرة الدخول الى تركيا بالنسبة للمدرب حسام السيد ومساعده محمد عقيل والمحترفين السوريين وراء إلغاء المعسكر التدريبي الخارجي الذي كان من المقرر أن يقام في مدينة انطاليا.
وتابع أن العاصمة الطاجيكية دوشنبه احتضنت بدءاً من يوم أمس الثلاثاء، المعسكر التدريبي القصير المغلق الذي سيستمر لحين موعد إقامة المباراة النهائية من أجل التأقلم مع الأجواء هناك التي تتميز بالبرودة وهطول الأمطار في مثل هذه الوقت من السنة، حيث سيسعى الملاك التدريبي الى وضع لمساته الأخيرة على التشكيلة الاساسية المكوّنة من 11 لاعباً من بين اللاعبين العشرين اعتماداً على الجاهزية الفنية والبدنية والقدرة على تنفيذ الواجبات الدفاعية والهجومية التي ستوكل لكل واحداً منهم الى جانب تنفيذ الاسلوب التكتيكي المناسب لمجاراة لاعبي فريق استقلال الطاجيكي بعد أن تم رصد نقاط القوة والضعف والخلل فيه على أثر مشاهدة المباريات الأخيرة التي خاضها في البطولة الحالية من كأس الاتحاد الآسيوي ومنها بشكل خاص لقائي نهائي بقية المناطق مع فريق بنغالورو الهندي.
واعترف رزاق أن المباراة ستكون صعبة على فريقه لكون فريق استقلال مدعم بالجمهور والأرض التي تتميز بالعشب الصناعي، فضلاً عن وجود أكثر من 11 لاعباً في صفوفه ضمن المنتخب الطاجيكي الأول ومحترفين من روسيا وأوكرانيا وإيران أسهموا في أن يصل الى المباراة النهائية للبطولة لأول مرة في تاريخ مشاركاته من دون أن يتعرّض الى الهزيمة، حيث تمكّن من الفوز في سبع مباريات وتعادل في ثلاث من مجموع 10 مباريات لعبها في دور المجموعات ونصف نهائي بقية المناطق بالقارة ونهائي المناطق نتيجة للتطوّر الكبير الذي طرأ على طريقه لعبه منذ أن تولى قيادته المدرب محسن محمدييف.
وتابع، ليطمئن جمهور الصقور بأن اللاعبين عاقدو العزم على ضرورة تقديم مستويات رفيعة يؤكدون علو كعبهم وجدارتهم بأنهم يستحقون خطف اللقب القاري للمرة الثانية على التوالي والعودة به الى العاصمة بغداد من أجل الاحتفال معهم بالإنجاز الجديد للكرة العراقية بصورة عامة والقوة الجوية بشكل خاص، ليشكّل ثنائية مع لقب دوري الكرة الممتاز بالموسم الماضي الذي كان أزرق اللون بامتياز بعد موسم طويل وشاق امتد لأكثر من عام.
وأوضح رزاق، إن ادارة ناديه تسلّمت كتاباً رسمياً من الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، أكد فيه مشاركة الفريق الأول لكرة القدم في النادي في دور المجموعات لدوري ابطال آسيا الذي سينطلق في شهر شباط المقبل، بعد حصوله على مقعد حسب القرار الأخير للجنة المسابقات في الاتحاد بتخصيص مقعد ونصف للعراق، حيث سيلعب فريق الزوراء حامل لقب مسابقة الكأس في الدور التأهيلي للبطولة ذاتها وهو حق طبيعي بأن يكون للكرة العراقية ممثلون عنها في المسابقة التي تكون الأولى بالنسبة للأندية في شرق وغرب القارة. الجدير بالذكر، أن فريق القوة الجوية لكرة القدم تأهل الى الدور نصف النهائي لغرب آسيا بعد حلوله بالمركز الأول في ترتيب المجموعة الثانية برصيد 12 نقطة من فوزه في ثلاث مباريات وتعادل بمثلها ونجح في شقّ طريقه الى المباراة النهائية بعد إقصائه غريمه التقليدي الزوراء في مباراة الإياب بهدف نظيف حمل توقيع عماد محمد بعد تعادلهما في مباراة الذهاب إيجاباً، وتوّج بطلاً لمنطقة غرب آسيا بعد أن نجح في الفوز على فريق الوحدة السوري بهدف سجّله المهاجم أمجد راضي في الدقيقة 94 من المباراة.



اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق:
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة المدى للاعلام والثقافة والفنون