محليات
2017/11/05 (00:01 مساء)   -   عدد القراءات: 979   -   العدد(4059)
صلب الموضوع
صلب الموضوع




جاسم الخطابي
رئيس مجلس كربلاء
"إن على الحكومة الاتحادية أن تقوم بتحويل مبالغ سمات دخول الزوار الأجانب إلى محافظة كربلاء كونها هي الأكثر استحقاقا لهذه المبالغ لإعادة تأهيل البنى التحتية للمحافظة وذلك بسبب وفود ملايين الزائرين إليها كل عام، ان تحويل هذه المبالغ المالية للمحافظة سيساعد الحكومة المحلية على تقديم الخدمات بصورة أكبر خلال الزيارات والمناسبات المليونية التي تشهدها المحافظة كل عام وإعادة إعمار وتأهيل البنى التحتية".

 


ابتسام الهلالي
نائبة عن محافظة كربلاء
"إن ما تناقلته بعض الصفحات في مواقع التواصل الاجتماعي عن مطالبتي بفرض جباية على زائري أبي الأحرار الإمام الحسين، خلال الزيارة الأربعينية غير صحيح وعار عن الصحة، أن هذا الأمر مخالف للقانون والدستور والدين الإسلامي، ليس من حق أي جهة فرض جباية على العراقيين أو منعهم من دخول المحافظات، وندعو الدوائر الحكومية لتوفير كافة المستلزمات والخدمات للزائرين والمواكب الحسينية خلال الزيارة الأربعينية".

 


أنمار الصافي
مدير إعلام الموانئ
"على الرغم من مناشداتنا المتوالية التي أطلقناها منذ أسابيع قبل وصول السفينة التي تحمل 9000 رأس بقر الى ميناء أم قصر، فقد وصلت السفينة منذ يومين لكن الجهات المعنية بفحص العجول وإخلاء سبيلها لم تقم بواجبها، إن الذرائع التعطيلية ستؤدي بحياة الماشية وهلاكها، أن ذلك يستدعي قيام الكمارك والبيطرة بواجباتها على وجه السرعة، وبخلافه فإننا سنشهد هلاك مئات العجول في غضون الأيام القادمة".



اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق:
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة المدى للاعلام والثقافة والفنون