سياسية
2017/11/05 (00:01 مساء)   -   عدد القراءات: 785   -   العدد(4059)
الكونغرس الأميركي يدرس الإبقاء على قوّاته في العراق
الكونغرس الأميركي يدرس الإبقاء على قوّاته في العراق


 ترجمة حامد أحمد

رأى ماك ثورنبيري، عضو في الكونغرس الاميركي، بانه قد تكون هناك ضرورة للإبقاء على تواجد عسكري اميركي في العراق لفترة بعد القضاء على داعش.

وكان عضو الكونغرس الاميركي قد عاد مؤخرا من زيارة للشرق الاوسط التقى خلالها بالقادة العسكريين الاميركان وبقية منتسبي الجيش المتواجدين في العراق ضمن مهمة التحالف الدولي لمحاربة داعش.
وقال ثورنبيري، في تصريحات نقلها موقع قناة (abc News) الاسترالية، إن"هدفنا من الزيارة هو الالتقاء وجها لوجه مع قادتنا العسكريين ومنتسبي الجيش ايضا المشتركين في المهمة للاطلاع على وجهة نظرهم حول مجريات الامور".
وأضاف"كان من الاسهل لنا الحصول على إيجاز بهذه الامور من البنتاغون ولكن الالتقاء بالقادة واعضاء المارينز وهم اثناء اداء مهامهم على الارض هناك امر مهم جدا لابد منه."
وأشار ثورنبيري الى ان"العراق يشهد حاليا فترة توتر بسبب الخلافات الحاصلة بين الكرد وحكومة بغداد المركزية"، مستدركاً بالقول"لقد اجرينا مباحثات حول كيفية التخفيف من هذه التوترات، وذلك لانه اذا كان هناك انقسام بين الحكومة العراقية والكرد فان المستفيد الوحيد من ذلك هو تنظيم داعش"، مؤكدا"امكانية حفظ الاطراف معاً ضمن التحالف".
ويضيف عضو الكونغرس"حلفاؤنا لم ينهوا بعد الحرب ضد داعش وهناك الكثير من العمل يجب فعله وسنواصل تركيزنا على تلك المهمة.. لانريد ان ننهي المهمة قبل الاوان لاننا قد غادرنا العراق سابقا بشكل مبكر الامر الذي ادى الى ظهور داعش، ولهذا انا اعتقد انه من المهم جدا الابقاء على التواجد العسكري الذي لدينا الآن، ونتابع كيف ستؤول اليه الامور على الارض".
وتابع ثور نبيري ان"الهدف من الدعم والتدريب هو جعل الجيش العراقي يعتمد على نفسه اكثر في تنفيذ المهمة"، مؤكدا"امكاننا مساعدتهم بتوفير الاسناد الجوي وبعض المشورة والمضي قدما، وبهذا نستطيع تقليل الكلف المالية التي يخصصها الكونغرس مع تحسن ادائهم في الوقت نفسه".
وكشف المشرع الاميركي ان"الكونغرس بصدد اتخاذ بعض القرارات بخصوص هذه المهمة لانه الجهة المعنية بتخصيص الاموال والدعم لها، والبحث في صيغة التواجد العسكري المطلوب تركه في العراق للابقاء على تراجع الارهاب والمساعدة في دعم الحكومة العراقية لتكون اكثر استقلالا عن ايران، وهو ما قد يستدعي ضرورة الابقاء على تواجدنا هناك لفترة."
واختتم عضو الكونغرس الاميركي بالقول"لدينا مصالح كثيرة في العراق ولانريد عودة ثالثة لداعش وربما نضطر مستقبلا للابقاء على عدد اقل من القوات هناك"، مشدداً"لن نغادر لحين التأكد من اعتماد الجيش على نفسه.. انه الخطأ الذي ارتكبناه اثناء إدارة الرئيس السابق أوباما".



اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق:
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة المدى للاعلام والثقافة والفنون