رياضة
2017/11/05 (00:01 مساء)   -   عدد القراءات: 6105   -   العدد(4059)
القوّة الجويّة بطلاً لكأس الاتحاد الآسيوي للمرّة الثانية
القوّة الجويّة بطلاً لكأس الاتحاد الآسيوي للمرّة الثانية


 بغداد / حيدر مدلول

توّج فريق القوة الجوية بطلاً لكأس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم للمرة الثانية على التوالي بعد فوزه الثمين على نظيره استقلال دوشنبه الطاجيكي ( 1-0) بالمباراة النهائية التي جرت على ملعب هيسرو المركزي بالعاصمة الطاجكيه دوشنبه التي أدارها الحكم الإماراتي محمد عبدالله حسن محمد . وسيطر التعادل السلبي على أجواء المباراة حتى الدقيقة الثامنة والستين من زمن المباراة التي شهدت تسجيل هدف الفوز لفريق القوة الجوية عن طريق اللاعب عماد محسن بعد تسلمه كرة جميلة من زميله القائد حمادي أحمد داخل منطقه جزاء فريق استقلال دوشنبه أسكنها في الشباك، معلناً فرحة عراقية.

وفشل حمادي أحمد في إضافة هدف ثانٍ بعدما أضاع فرصتين محققتين للتسجيل في الدقيقتين 88 و 90 من المباراة.
ونجح المدافع أميروف بانقاذ فريقه من هدف ثان من خط المرمى من كرة ارسلها صانع الالعاب همام طارق في الدقيقه الثانية الإضافية من الدقائق الخمس التي منحها الحكم محمد عبدالله .
وتسلم القائد حمادي أحمد كأس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم من سعود المهندي نائب رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم الذي شهد كرنفالا احتفاليا لوفد القوة الجوية والملاك التدريبي واللاعبين. وبهذا الفوز، يصبح فريق القوة الجوية أول فريق عراقي يتوج للعام الثاني على التوالي باللقب القاري الذي تبلغ جائزته مليون دولار .



اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق:
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة المدى للاعلام والثقافة والفنون