المزيد...
صحة وعافية
2017/12/24 (00:01 مساء)   -   عدد القراءات: 1303   -   العدد(4095)
صحتك * 3
صحتك * 3


 ترجمة: حامد أحمد

المشروبات الغازية تفاقم داء السمنة بين الصغار والكبار
بعد مراجعة 30 دراسة أجريت على اكثر من 250 ألف شخص، وجدت هناك علاقة مباشرة تقريباً بين زيادة الوزن لدى المشتركين والسعرات الحرارية الخالية الموجودة في المشروبات الغازية التي يتناولونها . وتم تصنيف بريطانيا على انها "الرجل السمين لأوربا" بسبب احصائية كشفت بأن اكثر من ربع البالغين من الشعب البريطاني، يعاني من البدانة واكثر من ثلثهم يعانون زيادة في الوزن .ووجدت الدراسة التي نشرت في صحيفة حقائق البدانة، بأن تناول مشروبات غازية يشكل عاملاً أساسياً للإصابة بالبدانة .وقالت الطبيبة، ناتالي لامبيرت، من مستشفى جامعة جنيف في سويسرا: "الدليل الأساسي الذي يربط بين تناول المشروبات الغازية المحلاة SSB والبدانة وزيادة الوزن في الاطفال والبالغين، بدأ بالتزايد اكثر خلال السنوات الثلاث الماضية، وهذه الدراسة الجديدة تأتي بالمقارنة مع 32 دراسة تمت مراجعتها عبر الفترات من 1990 الى 2012 ."واضافت الطبيبة لامبيرت بقولها "اثبتت الدراسة الجديدة بشكل قطعي وجود علاقة بين استهلاك المشروبات الغازية وداء البدانة المصاحب لدى الاطفال. وهذا يشير الى ضرورة اجراء توعية صحية وتشجيع الناس على إيجاد بدائل صحية مثل الماء عوضاً عن المشروبات الغازية والعصائر المحلاة غير الطبيعية."وكشفت الدراسات التي اجريت على اطفال وبالغين يبلغ عددهم بحدود 244,651 فرداً، وجود نسبة علاقة بقدر 93% تقريباً بين تناول مشروبات غازية مع البدانة وزيادة الوزن.
وقالت الطبيبة لامبيرت: إن مقاييس العلاقة بين استهلاك المشروبات الغازية وزيادة الوزن قد تتأثر بعوامل أخرى من السلوك الحياتي والغذائي للإنسان الذي اعتاد عليه .الطبيبة، ماريا بيس راسترولو، من جامعة نافارا الإسبانية تقول "دول عديدة في العالم لديها معدلات استهلاك كبيرة من المشروبات الغازية والعصائر المحلاة، وبيّنت الدراسات مجتمعة قبل وبعد العام 2013 وجود تأثيرات متعاكسة لاستهلاك المشروبات الغازية على الجسم وزيادة الوزن في الاطفال والبالغين، وأنصح بضرورة اتباع نظام غذائي صحي وتناول مشروبات صحية بديلة بعيداً عن تناول المشروبات الغازية والعصائر المحلاة غير الطبيعية ."
 عن: صحيفة ايكسبريس

 


ماذا تأكل لخفض الكوليسترول بسرعة؟
إذا استطعت خفض نسبة الكوليسترول في الجسم بمعدل 5 بالمئة تقل مخاطر الإصابة بأمراض القلب بمعدل يبلغ 10 بالمئة. يساعد الإقلاع عن التدخين وممارسة النشاط الرياضي والمشي يومياً في خفض الكولسترول. ويلعب النظام الغذائي دوراً مهماً في تحقيق الهدف. تناول هذه الأطعمة لتستطيع خفض الكولسترول الضار بسرعة:
تلف الشرايين الألياف. تمتزج الألياف مع الكولسترول وتقوم بإخراجه من الجهاز الهضمي قبل أن يصل إلى الدم. لذا، احرص على تناول الأطعمة الغنية بالألياف مثل الفراولة والعنب، والبرتقال، واليوسفي، والكمثرى، وحبوب الشوفان، والحبوب الكاملة والبقول.المكسرات والزيوت. تحتوي المكسرات وزيت الزيتون والكانولا على الكولسترول الجيد الذي يساعد في طرد الكولسترول الضار من الجسم. تحث التوصيات على تناول 30 غراماً من المكسرات يومياً لخفض الكولسترول.
الأسماك والثوم. توفر الأسماك الدهنية كمية كبيرة من الكولسترول الجيد الذي يطرد الكولسترول الضار. السلمون والتونة والمكاريل والسردين من أشهر الأسماك الدهنية. ويحتوي الثوم على مضادات للأكسدة تمنع تأكسد الكولسترول الضار، علماً بأن الكولسترول المؤكسد فقط هو الذي يسبب تلف الشرايين وعضلة القلب.
ضبط النظام الغذائي. إذا كان الكولسترول لديك مرتفعاً تناول بياض البيض فقط وقليلاً جداً من الصفار، واحرص على أكل صدر الدجاج والديك الرومي والأسماك بدلاً من اللحوم الحمراء.

 


دراسة: بيضة واحدة يومياً تنمّي دماغ طفلك وتحميه من التقزُّم
نتائج جديدة ومثيرة كشفت عنها دراسة علمية حديثة، حيث أفادت بأن تغذية الرضيع بالبيض يعزز نمو وظيفة دماغه وجسمه بطريقة جيدة.ووفقاً لموقع صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، وجد الباحثون من جامعة واشنطن، أن تناول الطفل بيضة واحدة فقط يومياً لمدة ستة أشهر يزيد مادة "الكولين" و “DHA” في المخ، وكلاهما يشاركان في صحة الدماغ.وأظهرت البحوث السابقة أن تغذية الرضع بالبيض يومياً يحسّن نموهم ويمنع الاصابة بالتقزّم.وقالت المؤلفة الرئيسة للدراسة "لورا إنوتي" من مدرسة براون في جامعة واشنطن، "البيض يوفّر الأحماض الدهنية الأساسية والبروتينات والكولين والفيتامينات A و B12 والسيلينيوم، والمواد الغذائية المهمة الأخرى المماثلة لتلك الموجودة في غيرها من المنتجات الغذائية الحيوانية، لكنها بأسعار معقولة نسبياً.وقد قام الباحثون بفحص 163 طفلاً تتراوح أعمارهم بين ستة وتسعة أشهر من الإكوادور في عام 2015، ومن بينهم تم تغذية 80 طفلاً فقط بـ بيضة واحدة يومياً لمدة ستة أشهر، في حين لم يعط الباقي أي شيء، وتم تقييم مستويات الفيتامين والمعادن من خلال اختبارات الدم.
وأظهرت النتائج أن الأطفال الذين يتناولون البيض لديهم مستويات أعلى بكثير من "الكولين" و “DHA” وهو حمض أوميجا 3 الدهني، وكلاهما يلعب دوراً حيوياً في نمو الدماغ ووظيفته.
 عن: الديلي ميل



اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق:
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة المدى للاعلام والثقافة والفنون