المزيد...
اقتصاد
2012/10/15 (18:07 مساء)   -   عدد القراءات: 1076   -   العدد(2623)
خارج الحدود




إيران :
تعتزم خفض وارداتها من السلع غير الأساسية

قالت إيران إنها ستسعى لتقليص واردات السلع غير الأساسية وحثت المواطنين على تقليل استخدامهم الهواتف المحمولة والسيارات المستوردة في الوقت الذي تكافح فيه البلاد لمواجهة عقوبات اقتصادية غربية.
وتشير هذه السياسات إلى اتجاه الحكومة للتقشف لمقاومة العقوبات التي فرضها الغرب بسبب البرنامج النووي الإيراني المثير للنزاع والتي أدت لتراجع دخل طهران من صادرات النفط بنسبة كبيرة هذا العام. ونقلت وكالة الطلبة الإيرانية للأنباء عن حميد صافدل نائب وزير الصناعة الإيراني قوله إن السلطات قسمت الواردات إلى عشر شرائح حسب أهميتها وستزود المستوردين بالدولارات بسعر مدعم لشراء السلع الأساسية.
وأضاف أنه سيتعين على مستوردي السلع من الشريحتين غير الضروريتين الحصول على الدولار بسعر أعلى من السوق المفتوحة. وقالت الوكالة إن السلع التي تضمها هاتان الشريحتان تشمل أوراق لف التبغ وورق الحائط والهواتف المحمولة وحقائب السفر والملابس والسيارات. وأضافت أن إيران تنفق عشرة إلى 12 مليار دولار سنويا على استيراد سلع فاخرة وغير ضرورية.
امريكا :
مصالحة بنكهة الفــوز
تتهرب شركات التكنولوجيا الأمريكية الكبرى من تسديد الضرائب المستحقة عليها في العديد من دول العالم، على الرغم من أنها تسجل مبيعات وتحقق أرباحاً بمليارات الدولارات، وهو ما يجعلها عرضة للخضوع لعقوبات قانونية في حال أحيلت ملفاتها الضريبية إلى القضاء.
وأظهر تحقيق أجرته صحيفة "صنداي تايمز" أن شركة أبل وحدها تتهرب من دفع 570 مليون جنيه إسترليني سنوياً (حوالي 940.5 مليون دولار تقريباً) كضرائب لخزينة الدولة البريطانية، على الرغم من أن مبيعاتها من هواتف آي فون وأجهزة آي باد تقدر بمليارات الجنيهات الإسترلينية سنوياً.
لكن تحقيق الصحيفة البريطانية قال إن "ابل" رغم كونها أكبر المتهربين من الضرائب إلا أنها ليست الوحيدة، حيث أن الشركات الأربع الكبرى في قطاع التكنولوجيا بالعالم تتهرب من دفع الضرائب في بريطانيا، وهي "جوجل" و"فيسبوك" و"أمازون" إلى جانب "أبل".
وأوضح التحقيق الصحفي أن شركتي "جوجل" و"فيسبوك" يستخدمان العلاوات المالية التي يجري سدادها لبعض الموظفين من أجل التهرب الضريبي، بحيث تقومان بدفع "بونص" سنوي لبعض الموظفين بمبالغ ضخمة، من أجل عدم تحويل بعض المبالغ إلى أرباح الشركة ومن ثم دفع ضرائب عليها.
مصر :
البنك الدولي يدعم الاقتصاد المصري بمليار دولار

أكد وزير التخطيط والتعاون الدولي في مصر أشرف العربي أنه تم الاتفاق مع البنك الدولي على بدء إجراءات تقديم دعم مالي إلى مصر يصل إلى مليار دولار من أجل دعم برنامج الإصلاح المالي والاقتصادي والاجتماعي، الذي ستتبناه الحكومة خلال المرحلة المقبلة.
وكشف الوزير في تصريحات نشرتها صحيفة الأهرام أنه تم الاتفاق مع البنك الدولي على زيادة استثماراته في مصر إلى نحو 500 مليون دولار من أجل دعم زيادة كفاءة استخدام الطاقة والشراكة بين القطاعين العام والخاص في مشروعات البنية التحتية.
من جهة أخرى, كشف مصدر مسؤول بالبنك المركزى عن أن احتياطي مصر من النقد الأجنبي سوف يشهد هذا الشهر نموا بسبب الانتهاء من تحويل الشريحة الثانية من الوديعة القطرية بقيمة500 مليون دولار.
وكانت وزارة المالية قد طرحت أمس أذون خزانة بقيمة أربعة مليارات جنيه.
وذكرت وزارة المالية ـ عبر موقعها الإلكتروني ـ أنه جرى طرح أذون خزانة أجل 91 يوما بمليار جنيه بمتوسط سعر فائدة 12.714%, في حين سجل أقصى سعر 12.751%, وأقل سعر12.601%.



اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق:
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة المدى للاعلام والثقافة والفنون